× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

شرطة الرياض تعثر على طفلة سورية خطفتها امرأة سعودية

والد الطفلة السورية يحمل شوق بعد العثور عليها في الرياض - 13 أيار 2017 (تويتر)

والد الطفلة السورية يحمل شوق بعد العثور عليها في الرياض - 13 أيار 2017 (تويتر)

ع ع ع

عثرت شرطة منطقة الرياض على الطفلة السورية شوق سليمان الزويل، بعد فقدها في أحد الأسواق التجارية شرق العاصمة، ليتبين أنها كانت مخطوفة من قبل امرأة سعودية.

وضجّت وسائل الإعلام السعودية بخبر فقدان الطفلة، السبت، حتى إعلان الشرطة مساء اليوم ذاته العثور على الطفلة والخاطفة (23 عامًا) التي أودعت السجن مع شخص تعامل معها، وفق الشرطة.

صحيفة “سبق” نقلت عن خال الطفلة، رعد حسين الزويل، قوله إن العائلة لا تعرف المرأة الخاطفة، مثمنًا جهود الشرطة السعودية في العثور على الطفلة.

وأرسلت الطفلة عقب العثور عليها، إلى المركز الصحي في الرياض، وتبين أنها بصحة جيدة، وفق بيان الشرطة.

اختفت الطفلة ذات العامين في سوق شرق الرياض، ورصدتها كاميرات المراقبة تخرج منه بصحبة امراة منقبة، بعد أن تاهت عن والدها وإخوتها داخل السوق، بحسب صحيفة “عاجل”.

ونقلت “عاجل” عن الناطق الإعلامي لشرطة منطقة الرياض، قوله إن الحادثة جرت في تمام الثانية عشرة من ظهر أمس السبت، ليرد إلى مركز شرطة النسيم تقرير عن بلاغ والدها سليمان إبراهيم الزويل (34 عامًا).

وأوضحت الشرطة أن تسجيلات كاميرا المراقبة، أظهرت خروج الطفلة مع امرأة مجهولة، ما دعاها إلى إسناد القضية، لإدارة التحريات والبحث الجنائي في شرطة المنطقة.

وبعد الاشتباه بامرأة سعودية اعتقلت وأقرت باستدراج الطفلة واصطحابها إلى إحدى الشقق السكنية جنوب العاصمة، “لغرض في نفسها”، وفق الشرطة، التي أودعتها مع شخصٍ ساعدها السجن.

وليست المرة الأولى التي يتعرض فيها سوريون في المملكة، وخاصة الأطفال، لحوادث خطف أو يقتلون بشكل غامض، إذ أثارت قضية مقتل الطفل السوري “تيم.م” داخل مسبح في الرياض، نيسان الماضي، تفاعلًا واسعًا بين السوريين في المملكة.

مقالات متعلقة

  1. عائلة تذهب للمعايدة وتنسى طفلتها في الباص
  2. صحيفة سعودية: ضابط سابق يذبح زوجته السورية في حائل
  3. السعودية تعتقل عشرة سوريين انتحلوا صفة رجال أمن في الرياض
  4. شرطة الرياض تنشر تفاصيل احتجازها سوريًا ضبطته مع "فتاة"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة