× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

أسعار السجائر في الغوطة الشرقية تنخفض

عنصر من الجيش الحر يدخن سيكارة في إدلب سمال سوريا 2012 (gettyimages)

ع ع ع

انخفضت أسعار السجائر في مدن الغوطة الشرقية بعد دخول كميات من علب الدخان عبر معبر الوافدين التابع للنظام السوري.

وأفاد مراسل عنب بلدي في دوما اليوم، الجمعة 26 أيار، أن سعر السيجارة الواحدة انخفض من 1800 ليرة إلى 150 ليرة، كما انخفض سعر العلبة الواحدة من الدخان إلى ثلاثة آلاف ليرة، بعد أن وصل إلى 25 ألف الفترة الماضية.

وكانت أسعار الدخان ارتفعت بكافة أنواعه في مناطق الغوطة الشرقية، في نيسان الماضي، بعد الحصار المحكم الذي فرضته قوات النظام السوري على المنطقة.

ولاقى ارتفاع أسعار الدخان سخرية بين ناشطي الغوطة، بين مؤيدين لرفع أسعاره من أجل الامتناع عن التدخين، وبين رافضين لذلك وسط إصرار على استمرار التدخين حتى لو ارتفع سعره.

المراسل أكد أن الدخان دخل عبر معبر الوافدين، عن طريق التاجر أبو أيمن المنفوش، الذي برز اسمه خلال الثورة كتاجر يثق به النظام، ويستطيع أن يبرم العقود بملايين الدولارات ويدخل جميع المواد الغذائية والألبسة للمناطق المحاصرة لكنه يتحكم بأسعارها.

وأشار المراسل إلى أن نوع الدخان الذي دخل هو “حمراء” فقط، وسط تهافت المدخنين من الأهالي بشكل كبير على شراء الدخان، بسبب “إدمانهم الطويل عليه”.

وكان المراسل تحدث في وقت سابق عن عملية مقايضة تمت بين شخصين في الغوطة، للحصول على ثلاث علب من السجائر، مقابل غرفة نوم يبلغ سعرها 60 ألفًا، لافتًا إلى أن هذه العملية تنسحب على المحروقات والمواد المقطوعة الأخرى في الغوطة.

مقالات متعلقة

  1. حصار الغوطة يرفع أسعار السجائر.. "الكرتونة" بمليوني ليرة
  2. السجائر تحلّق في الغوطة.. "غرفة نوم مقابل ثلاث علب"
  3. انخفاض طفيف على أسعار المحروقات في الغوطة الشرقية
  4. هبوط في أسعار المواد الغذائية في الغوطة الشرقية

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة