× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

“جوجل” تفرض على المستخدمين دفع المال مقابل حجب الإعلانات

ع ع ع

قررت الشركة العملاقة بمجال الإنترنت “جوجل” السماح للناشرين بطلب المال من المستخدمين الراغبين بعرض أي محتوى دون إعلانات.

وبحسب ما ذكرت الشركة عبر مدونتها الخاصة، الاثنين 5 حزيران، فإن برامج حجب الإعلانات، التي صممتها “جوجل” لحماية المستخدمين من الإعلانات “الدخيلة”، ألحقت أضرارًا كبيرة بالناشرين.

وقال نائب رئيس قسم الإعلانات والتجارة في “جوجل”، سيردهار راماسوامي، إن برامج حجب الإعلانات “ألحقت خسائر كبيرة بالناشرين والمنتجين الذين يعتمدون على عوائد بيع الإعلانات”.

وأضاف راماسوامي في المدونة “نعتقد أن هذه التغييرات ستضمن أن يكون لكل منتجي المحتوى، الكبار والصغار، سبيل لتمويل أعمالهم عبر الإعلان على الإنترنت”.

وتتيح “جوجل” لمستخدميها برامج خاصة لحجب الإعلانات تعمل ضمن برنامجها لتصفح الإنترنت “كروم”، ومنها برنامج “آدبلوك بلَس”، والذي يشترك فيه ما يزيد عن 100 مليون مستخدم، حسب إحصائيات الشركة لعام 2016.

وتعمل برامج حجب الإعلانات على تقديم محتوى خال من الإعلانات للمستخدمين، والذين يرغبون بإيقافها كونها تُبطئ عمل برامج التصفح وتستهلك رصيد الإنترنت.

وأوضحت “جوجل” في مدونتها أن هذه الخطوة تأتي في إطار مشروع “اختيارات التمويل” الذي سيبدأ العمل به في أمريكا الشمالية وبريطانيا وألمانيا وأستراليا ونيوزيلندا.

مقالات متعلقة

  1. "جوجل" توقف الإعلانات "المزعجة" بدءًا من العام المقبل
  2. "غوغل" تعتزم إطلاق ميزة لحجب الإعلانات في "كروم"
  3. "جوجل" تختبر منع الإعلانات "المزعجة" في "كروم" للهواتف
  4. باحثون يطوّرون أداة لمنع الإعلانات "لا تكشفها المواقع"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة