× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

تفاصيل فرار مقاتلين شمال حلب وظهور قائدهم إلى جانب “النمر”

قائد "أبابيل الحق" المدعو "أبو الخير" إلى جانب العقيد سهيل الحسن "النمر" - 8 حزيران2017 (فيس بوك)

قائد "أبابيل الحق"، "أبو الخير"، إلى جانب العميد سهيل الحسن (النمر) - 8 حزيران2017 (فيس بوك)

ع ع ع

ظهر قائد مجموعة “أبابيل الحق”، التي كانت تعمل تحت راية “فرقة السلطان مراد” شمال حلب، إلى جانب العميد في قوات النظام، سهيل الحسن، الملقب بـ”النمر”.

وتناقل ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم، الخميس 8 حزيران، صورة لقائد المجموعة الملقب “أبو الخير”، وهو من مدينة منبج، إلى جانب “النمر”، في مناطق يسيطر عليها النظام السوري.

عنب بلدي تحدثت إلى قائد “فرقة السلطان مراد”، العقيد أحمد عثمان، وقال إن “أبو الخير عمل في الفرقة منذ عدة أشهر، ولكنه في الفترة الأخيرة عمل منفردًا في مجال التهريب وأدخل عدة سيارات باتجاه مناطق YPG”.

وأضاف قائد الفرقة أن قائد المجموعة “قبض أموالًا مقابل التهريب، وكرر ذلك عدة مرات، رغم تنبيهه من قبل قيادة الفرقة”، موضحًا أنه “لم يلتزم ما دفع القيادة لفصله بشكل منفرد”.

عثمان لفت إلى أن “أبو الخير دخل منطقة منبج مع إحدى سيارات التهريب”، مشيرًا إلى أنه “مفصول من الفرقة منذ حوالي شهر”.

وقال ناشطون إن قائد “أبابيل الحق”، فرّ مع 15 عنصرًا، عبر قرية السكرية في ريف الباب باتجاه بلدة تادف، التي تخضع لسيطرة النظام السوري.

وردّ قائد “السلطان مراد” مؤكدًا أنه “هرب باتجاه منبج ولا نعلم عنه شيئًا”.

بدورها نشرت غرفة عمليات “حوار كلس” في “الجيش الحر”، بيانًا صباح اليوم، الخميس، قالت فيه إن مجموعة مسلحة بقيادة “أبو الخير”، نصبت حواجز لنهب المدنيين على مفارق قرى شمال الباب.

وأشار البيان إلى أن “عناصر من المؤسسة الأمنية في جرابلس، اشتبكت معهم في محيط قرية السكرية ثم لاذوا بالفرار إلى مناطق سيطرة قسد”.

وتواصلت عنب بلدي مع رئيس المؤسسة الأمنية، سليمان العبدي، إلا أنه قال “ليس لدي أي معلومات عن الموضوع”.

وتعمل الفرقة بالتنسيق مع فصائل “الجيش الحر”، وخاضت معارك ومواجهات ضد تنظيم “الدولة الإسلامية”، في القرى الواقعة بمحاذاة الشريط الحدودي مع تركيا، بين بلدتي اعزاز وجرابلس شمال حلب، وتضم أغلبية تركمانية سورية، كما تتلقى دعمًا تركيًا عسكريًا وماديًا لمواجهة التنظيم وقوات الأسد.

مقالات متعلقة

  1. لواء "المعتصم" يشرح تفاصيل فرار قيادي عسكري إلى "قسد"
  2. مقتل قياديين في "أحرار الشام" و"السلطان مراد" شمال حلب
  3. "السلطان مراد" تنعي قائدًا عسكريًا في "درع الفرات"
  4. فرقة "السلطان مراد" تبادل أسرى مع تنظيم "الدولة"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة