وجبة السحور أنقذت عشرات من سكان برج لندن المحترق

وجبة السحور أنقذت عشرات من سكان برج لندن المحترق

عنب بلدي عنب بلدي
Untitled-11.gif

برج "جرينفيل تاور" في لندن خلال اشتعال النار فيه (إنترنت)

ذكرت وسائل إعلام بريطانية عدّة اليوم، الأربعاء 14 حزيران، أنّ قسمًا كبيرًا من سكان برج “جرينفيل تاور” الذي تعرّض لحريق ضخم، هم من العرب والمسلمين.

وأكّدت شبكة “بي بي سي” أنّ الحريق تسبب بمقتل ستة أشخاص، وجرح ما يزيد عن 64 شخصًا تمّ نقلهم إلى المشافي، فيما لا يزال نحو 200 شخص في عداد المفقودين، ما يرجّح ارتفاع حصيلة القتلى.

شبكة “سكاي نيوز” التي عكفت على تغطية تفاصيل الحدث، نقلت عن شهود عيان كانوا في المبنى المحترق، أنّ المسلمين الذين كانوا يتناولون وجبة السحور، كانوا أول من شعر بوجود حريق، ما أسهم بعمليات الإنقاذ.

وأضافت أنّ استيقاظ المسلمين لوقت متأخر من الليل لتناول طعام السحور أسهم بإنقاذ العشرات من أهالي المبنى، بعد أن هرع المسلمون لإنقاذهم.

مصادر “سكاي نيوز” أكّدت أيضًا أنّ “هناك عددًا كبيرًا من السكان المغاربة في المنطقة، إضافة إلى عدد من الجنسيات الأخرى من مختلف الأديان”.

وفتحت العديد من المساجد أبوابها أمام الناجين من المبنى، والذين لم يجدوا مكانًا لإيوائهم بعد أن التهمت النار منازلهم.

وعقب الحادث انتشر وسم “‎#GrenfellTower” على موقع “تويتر” بشكل سريع، وتم استخدام الوسم لسرد عدد من القصص الإنسانية التي حدثت أثناء الحريق وبعده.

وأبدى رجال الدفاع الإطفاء الـ 200 الذين توجّهوا إلى المبنى لإخماد الحريق ذهولًا من ضخامة حجمه، وسط تحذيرات ومخاوف من انهيار البرج مع مرور نحو 12 ساعة على بدء الحريق.

مقالات متعلقة

  1. سوري من درعا بين ضحايا حريق برج لندن
  2. تحليل للحمض النووي: أصول عربية لـ 17% فقط من المصريين و56% من الإيرانيين
  3. منظمة بريطانية تتهم "بي بي سي" بالانحياز إلى نظام الأسد
  4. استطلاع: 30% من الأمريكيين يؤيدون ضربات عسكرية جديدة ضدّ الأسد

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية