وفاة والدة شابين أعدمهما تنظيم “الدولة” في إصدارٍ دموي

وفاة والدة شابين أعدمهما تنظيم “الدولة” في إصدارٍ دموي

عنب بلدي عنب بلدي
edrfy57hjunthyg57u6juhy5g.jpg

الشقيقان بشار وحاتم الفاضل في إصدار "فسيكفيكهم الله" (يوتيوب)

توفيت سيدة من مدينة العشارة في محافظة دير الزور، إثر سماعها نبأ إعدام ولديها الشابّين على يد تنظيم “الدولة الإسلامية”، بعد اعتقال دام أربعة أشهر.

وذكر موقع “فرات بوست” أن والدة الأخوين بشار وحاتم الفاضل توفيت منذ يومين، إثر سماع نبأ إعدامهما من قبل التنظيم، وهم من “البقعان” ومن سكان مدينة العشارة.

وخرج الشابّان في إصدار دموي لتنظيم “الدولة” مساء أمس، الأحد 18 حزيران، بعنوان “فسيكفيكهم الله 3″، تحدث عن معركة ضد “جيش مغاوير الثورة” والقوات الأمريكية والبريطانية الداعمة له في منطقة التنف.

واتهم التنظيم الشابين، وفق الإصدار، بالتعامل مع “مغاوير الثورة” (جيش سوريا الجديد سابقًا)، في إصدار شهد حالات إعدام وصفت بـ “الوحشية” لشباب من المحافظة، بمن فيهما بشار وحاتم.

لكن “فرات بوست” أشار إلى أن التنظيم كان قد اعتقل الشقيقين منذ نحو عشرة أشهر، من صالة “إنترنت” في العشارة، بتهمة التواصل مع أقاربهم في منطقة القلمون، مؤكدًا أنهما مدنيان.

وخسر تنظيم “الدولة” مساحات واسعة على يد “الجيش الحر” في القلمون والبادية السورية خلال العام الجاري، وانكفأت قواته إلى محافظة دير الزور، بعد أن كانت تنشط في ريفي دمشق والسويداء علاوة على ريف حمص الشرقي.

مقالات متعلقة

  1. التحالف الدولي يستهدف جسر "العشارة" في دير الزور للمرة الثانية
  2. أبرز أربعة حوادث أحرق فيها تنظيم "الدولة" أسراه
  3. تنظيم "الدولة" يعدم شابين في الباب بتهمة التعامل مع "الجيش الحر"
  4. هل انتهى وجود تنظيم الدولة في مدينة إدلب؟

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية