النظام يقصف الحولة في حمص مدعيًا استهداف “النصرة”

النظام يقصف الحولة في حمص مدعيًا استهداف “النصرة”

عنب بلدي عنب بلدي
wefsrgerge.jpg

آثار القصف على مدينة كفرلاها في الحولة بحمص - 19 حزيران 2017 (فيس بوك)

قصفت طائرات النظام السوري مدينة كفرلاها، في منطقة سهل الحولة بحمص ظهر اليوم، الاثنين 19 حزيران.

وقال الناشط الإعلامي من ريف حمص عامر الناصر، إن ثلاث غارات جوية استهدفت المدينة، مؤكدًا لعنب بلدي سقوط جرحى بين المدنيين.

بدوره ذكر مركز حمص الإعلامي، قبل قليل، أن صواريخ فراغية سقطت على المدينة، لافتًا إلى أنها استهدفت الأحياء السكنية، ما أوقع جرحى كحصيلة أولية.

ورصدت عنب بلدي على حساب “الدفاع الوطني” في “تويتر”، أن الطيران الحربي “يستهدف مواقع النصرة في منطقة كفرلاها بحمص.

ويخضع ريف حمص لاتفاق “تخفيف التوتر”، الذي وُقّع في السادس من أيار الماضي في العاصمة الكازاخية أستانة، إلى جانب محافظة إدلب وماحولها (أجزاء من محافظات حلب وحماة واللاذقية)، والغوطة الشرقية وأجزاء من محافظتي درعا والقنيطرة جنوب سوريا، دون أن تُرسم حدود “تخفيف التوتر” بدقة.

ومع أن النظام يدعي استهداف “النصرة”، إلا أن مصادر معارضة متطابقة، أكدت لعنب بلدي أن المنطقة خالية من عناصر الفصيل، المُسمى “فتح الشام” حاليًا، والمنضوي تحت راية “هيئة تحرير الشام”.

وينتشر مقاتلو الفصيل في الجهة الشرقية من الريف الشمالي “المحرر”، ويقتصر وجوده على قريتي دير فول والزعفرانة والمناطق المحيطة.

وتخضع مناطق الريف الشمالي من حمص لسيطرة قوات المعارضة، وتعاني بفعل الحصار من وضع إنساني صعب.

مقالات متعلقة

  1. جرحى في قصف استهدف الحولة شمالي حمص
  2. غارات تستهدف منطقة الحولة شمال حمص
  3. دشم وتحصينات قوات النظام على أطراف الحولة بريف حمص
  4. ضحايا إثر غارات على الحولة شمال حمص

Top