× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

الجزائر تطلق اسم “البوطي” على مكتبة أكبر مساجدها

مسجد الجزائر الأعظم - (انترنت)

مسجد الجزائر الأعظم - (انترنت)

ع ع ع

أطلق الرئيس الجزائري، عبد العزيز بو تفليقة، اسم الشيخ السوري محمد سعيد رمضان البوطي، على مكتبة دينية في أكبر مساجد العاصمة.

وبحسب ما ذكرت صحيفة “الوطن”، المقربة من النظام السوري، الأربعاء 5 تموز، فإنه بأمر رئاسي أُطلق اسم “الشهيد البوطي” على مكتبة مسجد الجزائر الأعظم، أكبر مسجد في الجزائر وإفريقيا، وثالث أكبر مسجد في العالم بعد المسجد الحرام والمسجد النبوي.

وكتب الإعلامي الجزائري العامل في قناة الميادين، يحيى أبو زكريا، عبر صفحته في “فيس بوك”، “تخليدًا للشهيد محمد سعيد رمضان البوطي، الرئيس الجزائري عبد العزيز بو تفليقة يطلق اسمه على مكتبة مسجد الجزائر الأعظم، وهو ثالث أعظم مسجد في العالم، وأعظم مسجد في إفريقيا بنته الجزائر لنشر فكر الوسطية و الإعتدال “.

وكان البوطي قتل في تفجير استهدف جامع الإيمان في حي المزرعة وسط العاصمة دمشق، في آذار عام 2013، وسط تبادل الاتهامات بين المعارضة والنظام السوري حول مدبري العملية.

وكان البوطي، الدكتور في الشريعة الإسلامية ورئيس اتحاد علماء الشام، من أبرز رجال الدين المؤيدين لنظام الحكم في سوريا، وقد عارض الثورة السورية منذ اليوم الأول لانطلاقتها.

ولعلّ تعبيره الأشهر هو نعته لمعارضي النظام السوري بالحثالة، بالإضافة إلى مدحه لجنود الأسد، ودعواته للسوريين للالتحاق بالجيش لإيقاف ما وصفها بـ “الهجمة التي تتعرض لها سوريا”.

ويبدي نظام الحكم في الجزائر، برئاسة بو تفليقة، تقربًا من النظام السوري، بعد برقية التهنئة التي تقدم بها الرئيس الجزائري لبشار الأسد بذكرى الجلاء في نيسان الماضي، والتي تصادف في 14 نيسان من كل عام.

مقالات متعلقة

  1. البوطي يقضي بتفجير جامع الإيمان، والمعارضة والنظام يتبادلان الاتهامات
  2. الجزائر تدعو إلى عودة سوريا للجامعة العربية
  3. الحزب الحاكم في الجزائر ينوي ترشيح بوتفليقة لولاية خامسة
  4. وزيرٌ جزائري إلى دمشق.. مغردون: أنا جزائري وضد الأسد

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة