× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

الصحة التركية تلقّح الأطفال السوريين العائدين من سوريا

والي كلس التركية، محمد تكينار أسلان، داخل خيمة للقاح الأطفال السوريين العائدين من سوريا- الأربعاء 5 تموز (الأناضول)

والي كلس التركية، محمد تكينار أسلان، داخل خيمة للقاح الأطفال السوريين العائدين من سوريا- الأربعاء 5 تموز (الأناضول)

ع ع ع

بدأت وزارة الصحة التركية تلقيح الأطفال السوريين العائدين من سوريا إلى تركيا إبان عطلة العيد.

وقالت مديرية الصحة في مدينة كلس (جنوب)، في بيان لها اليوم الأربعاء 5 تموز، إنها تعمل على تلقيح الأطفال السوريين العائدين إلى تركيا، بين عمر 0 إلى 15، وفق ترجمة عنب بلدي عن “الأناضول”.

وأشارت المديرية من خلال التصريح إلى أن العملية للأطفال السوريين، تشمل اللقاحات الناقصة لديهم.

وكان عاد إلى الآن نحو خمسة آلاف سوري بعد عطلة العيد مطلع الشهر الجاري، وفق تصريح إدارة معبر “أونجو بينار”، المقابل لمعبر “باب السلامة” على الحدود السورية التركية.

وخصصت المديرية منطقة عازلة لتلقيح الأطفال السوريين من احتمال وجود أمراض معدية وسارية.

وفي هذا الإطار عينت المديرية 65 موظف صحي لتولي عملية التلقيح، كخطوة احتياطية.

كما أقدم والي كلس، محمد تكينار أسلان، على زيارة مديرية جمارك المعبر لمتابعة إجراءات اللقاح.

ويتوقع اكتمال عودة السوريين إلى تركيا في تاريخ 15 تموز الجاري.

وكانت الحكومة التركية سمحت للاجئين السوريين بمغادرة بلادها لزيارة الأهل في سوريا، بمناسبة عطلة العيد اعتبارًا من حزيران الماضي، من معبري “جيلوة غوزو” في هاتاي، المقابل لـ “باب الهوى”، و”أنجو بينار” المقابل لـ “باب السلامة”.

وانتشرت في سوريا مؤخرًا، عدد من الأمراض المعدية، كحمى التيفوئيد واللشمانيا والسل وشلل الأطفال، نظرًا لتلوث المياه، وندرة الصالح للشرب منها، وتعذر التلقيح في بعض المناطق.

مقالات متعلقة

  1. معبر باب الهوى يستقبل العائدين إلى سوريا لقضاء عطلة العيد
  2. من تركيا إلى سوريا... السوريون يعودون لقضاء عطلة العيد
  3. "باب الهوى" يستقبل العائدين من سوريا بدءًا من غدٍ الخميس
  4. باب السلامة يستقبل السوريين العائدين إلى تركيا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة