× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

نقابة أطباء سوريا تفصل 1150 طبيبًا

طبيب يعالج ناجيةً من استهداف خان شيخون في إدلب بغازات كيماوية - 5 نيسان 2017 (الأناضول)

طبيب يعالج ناجيةً من استهداف خان شيخون في إدلب بغازات كيماوية - 5 نيسان 2017 (الأناضول)

ع ع ع

أعلن نقيب الأطباء السوريين، عبد القادر حسن، عن فصل ما يزيد عن 1150 طبيبًا من النقابة، بحجة “مخالفتهم” الأنظمة والقوانين النقابية المتعهدين عليها.

وفي تصريح إلى صحيفة “الوطن” المحلية، الثلاثاء 11 تموز، قال حسن إن 150 طبيبًا فصلوا من النقابة بسبب تعاملهم مع من أسماهم مسلحين، ومعالجتهم جرحاهم في المناطق التي تشهد نزاعات.

مضيفًا أن الألف الآخرين فصلوا بسبب هجرتهم “غير الشرعية” خارج البلاد، وعدم تسديد ما عليهم من رسوم للنقابة.

وشهد الأطباء السوريون حملات تضييق واسعة من قبل أفرع المخابرات منذ اندلاع الثورة السورية عام 2011، واعتقل كثيرون منهم بتهمة معالجة الجرحى في المناطق المحاصرة.

ويقدّر عدد الأطباء الذي فروا من سوريا بسبعة آلاف طبيب من أصل 33 ألف مسجلين في النقابة.

وقال حسن إن ما يزيد عن خمسة آلاف منهم هاجروا بطريقة “شرعية”، لاستكمال دراساتهم العليا في الدول التي غادروا إليها، أو للبحث عن ظروف معيشية أفضل.

وأضاف أن النقابة “مستعدة لإعادة أي طبيب كان يتعامل مع المسلحين بعد تسوية وضعه”، متابعًا “نعمل على الحفاظ على الأطباء ولاسيما أن الكثير منهم بقي داخل البلاد رغم الظروف المعيشية الصعبة التي يعانون منها”.

وكانت نقابة الأطباء حددت، في مؤتمر اتحاد الأطباء العرب الأحد الماضي، تسعيرة موحدة لكافة المعاينات الطبية، وهي 1500 للطبيب المختص وأقل من ذلك للطبيب العام، وذلك بعد شكاوى عدة من المواطنين بسبب غلاء أجور الطبيب.

إلا أن التسعيرة الجديدة لم تقرها وزارة الصحة بعد.

مقالات متعلقة

  1. نقابة الأطباء في سوريا ترفع تسعيرة "الكشفية" إلى الضعف
  2. عدوى ارتفاع الأسعار تصل إلى "كشفية" الأطباء
  3. نقابة الأطباء السورية تفصل أعضاءً يبيعون رضّعًا في لبنان
  4. شركات الأدوية تحوّل الأطباء إلى "تجّار"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة