× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

محاولات اقتحام عين ترما.. وغارات مكثفة على بلدات الغوطة

مدرعات المعارضة على جبهة عين ترما في الغوطة الشرقية - 23 حزيران 2017 (فيلق الرحمن)

مدرعات المعارضة على جبهة عين ترما في الغوطة الشرقية - 23 حزيران 2017 (فيلق الرحمن)

ع ع ع

تخوض فصائل المعارضة شرق دمشق، معارك ضد قوات الأسد والميليشيات الرديفة على جبهة عين ترما، وسط قصف مكثف يستهدف بلدات الغوطة.

وقال مراسل عنب بلدي في الغوطة اليوم، الخميس 13 تموز، إن اشتباكات تجري بين “فيلق الرحمن” وقوات الأسد في عين ترما.

وذكرت وسائل إعلام النظام أن “الطيران الحربي يستهدف مواقع تابعة لجبهة النصرة في عين ترما بريف دمشق، محققًا إصابات مباشرة في صفوفهم”.

وليست المرة الأولى التي تُحاول فيها القوات الدخول إلى عين ترما خلال الأسابيع الماضية، في محاولة للوصول إلى حي جوبر المجاور.

“الدفاع المدني” في ريف دمشق، وثق إصابة العديد من المدنيين بجروح، بينهم حالات حرجة، جراء أكثر من أربع غارات جوية، استهدفت الأحياء السكنية في عين ترما، حتى ساعة إعداد الخبر.

كما سقط صاروخ “أرض- أرض” على أطراف بلدة المحمدية المجاورة، ما أسفر عن أضرار مادية، وفق “الدفاع المدني”.

بدوره طال القصف بلدتي حزة وكفربطنا، وأكد “الدفاع المدني” جرح بعض المدنيين ووقوع أضرار مادية وصفها بـ”الجسيمة” في المنطقتين.

وذكر فصيل “فيلق الرحمن” الأبرز في المنطقة، أنه دمّر دبابة وعربات ثقيلة “وقتل وجرح عشرات العناصر من القوة المقتحمة”.

بينما تحدثت صفحات موالية للنظام، عن تقدم وصفته بـ “الكبير” في بلدة عين ترما.

ويعتبر الهجوم الحالي تتمة لسلسة هجمات، بدأتها قوات الأسد على ثلاثة محاور في المنطقة.

وشمل المحور الأول بلدة عين ترما، والثاني حي عربين شمال جوبر، إضافةً إلى المحور الرئيسي على حي جوبر بشكل مباشر.

والغوطة الشرقية من المناطق التي اتفق على “تخفيف التوتر” فيها، منذ 6 أيار الماضي، وعاشت هدوءًا نسبيًا خلال الأسابيع الماضية.

مقالات متعلقة

  1. قصف مكثف يستهدف عين ترما وجوبر شرق دمشق
  2. "فيلق الرحمن" يُعلن التقدم على جبهة عين ترما في الغوطة
  3. تجدّد محاولات اقتحام عين ترما وجوبر شرق دمشق
  4. قوات الأسد تحاول اقتحام عين ترما شرق دمشق

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة