× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

«دمشقُ موعدُنا القريب» حملة اعتقالات في مواجهة سبع مظاهرات

ع ع ع

في جمعة «دمشق موعدنا القريب» ومنذ الصباح الباكر انتشرت الكتائب الأسديةفي أرجاء المدينة وانتشر القناصة على أسطح الأبنية في مناطق مختلفة من المدينة كما تمت محاصرة عدد من المساجد لمنع خروج المظاهرات منها. إلا أن ذلك كله لم يضعف من عزيمة الثوار ولم يثنهم عن الخروج في مظاهرات طالبت بإسقاط النظام ونادت بالحرية وهتفت للمدن الثائرة وللجيش الحر. وقد خرجت المظاهرات من مساجد الوهاب، المصطفى، الأنصار، صلاح الدين، السمح بن مالك الخولاني، البشير، وعثمان بن عفان. وتزامنت هذه المظاهرات مع حملة تكبير من جامع نور الدين الشهيد ومحيطه ردًا على محاصرته من قبل العناصر الأسدية.

وقد تبع تلك المظاهرات حملة دهم واعتقالات عشوائية في المدينة طالت العديد من الأشخاص في الشوارع.

مقالات متعلقة

  1. بعد تدمير مساجدها.. الأسد يصلي عيد الأضحى في داريا
  2. خروقات لمبادئ خطة عنان وجرائم ضد الإنسانية، ووحشية الأسد لم تتوقف!
  3. في جمعة ثورة لكل السوريين، سيل عارم من المظاهرات عم أرجاء البلاد في ظل هدوء «جزئي»
  4. مظاهرات "طيارة" تنشط في الرقة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة