الأسد يعين سفراء جدد في ثلاث دول

الأسد يعين سفراء جدد في ثلاث دول

عنب بلدي عنب بلدي
fg563.jpg

السفراء الجدد يؤدون القسم أمام الأسد (سانا)

عين رئيس النظام السوري، بشار الأسد، سفراء جدد في كل من جنوب إفريقيا وكوبا وأرمينيا.

وقالت وكالة الأنباء الرسمية (سانا) اليوم، الاثنين 17 تموز، إن الأسد عين محمد عنفوان عصام النائب سفيرًا لدى جمهورية جنوب إفريقيا، وادريس أحمد ميا سفيرًا لدى كوبا، ومحمد أحمد حاج إبراهيم سفيرًا لدى جمهورية أرمينيا.

وأضافت الوكالة أن السفراء الجدد أدوا اليمين القانونية أمام الأسد، واجتمع معهم كل على حدة وزودهم بتوجيهاته.

وتعتبر الدول الثلاث من الدول الصديقة للنظام السوري، وعبر سفرائها في دمشق مرارًا عن دعمهم له في مواجهة ما يسمونه “الإرهاب”.

واعتبر سفير كوبا في دمشق، روهيريو مانويل سانتانا، الشهر الماضي، أن “انتصار سوريا على التنظيمات الإرهابية هو انتصار للثورة الكوبية ولكل الشرفاء في العالم في مواجهة الأعداء المشتركين”.

وتسعى الدول إلى تطوير العلاقات مع النظام السوري وتعزيزها من أجل ضمان المشاركة في مرحلة إعادة الإعمار بعد انتهاء الحرب.

وكان سفير جنوب أفريقيا في سوريا، شون بينفيلدت، أكد أن حكومة بلاده جاهزة للانخراط في عملية إعادة الإعمار في سوريا، من خلال بناء محطات لتوليد الطاقة الكهربائية وكل التجهيزات الكهربائية.

مقالات متعلقة

  1. الأسد: يجب الاستفادة من تجربة جنوب أفريقيا
  2. آلياتٌ من بيلاروسيا وإيران إلى سوريا.. وجنوب إفريقيا "على الخط"
  3. الأسد: الإرهاب مشكلة عالمية لا يعرف وطنًا ولا حدودًا
  4. إيران تعيّن سفيرًا "مطرودًا" في دمشق

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية