× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

لقاء “غير معلن” بين ترامب وبوتين يثير الشكوك

الرئيس الروسي، مع السيدة الأمريكية الأولى، ملانيا ترامب، أثناء عشاء قمة العشرين G-20- 7 تموز 2017 (رويترز)

الرئيس الروسي، مع السيدة الأمريكية الأولى، ملانيا ترامب، أثناء عشاء قمة العشرين G-20- 7 تموز 2017 (رويترز)

ع ع ع

عقب تداول وسائل إعلام أمريكية قصة لقاء ثانٍ “غير معلن” بين الرئيسين الأمريكي والروسي أثناء عشاء قمة العشرين “G-20”، الأسبوع الماضي، في ألمانيا، اضطر “البيت الأبيض” لتأكيد اللقاء واصفًا إياه بـ “المختصر”.

وقال “البيت الأبيض” اليوم الأربعاء 19 تموز، في بيان رسمي إن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، التقى بنظيره الروسي، فلاديمير بوتين، أثناء وليمة العشاء في 7 تموز الجاري، في “محادثة ودية ومختصرة”، دون الحديث عن فحوى اللقاء.

وتأتي الأنباء عن اللقاء، وسط تحقيقات جارية بعلاقة الروس ومدى تدخلهم في حملة الانتخابات الأمريكية عام 2016، لا سيما بعد كشف اتصال ابن الرئيس مع محامية روسية في ذلك الوقت.

لقاء “حيوي وودي”

وأكد مسؤول “رفيع المستوى” في “البيت الأبيض” لـ “CNN” اليوم الأربعاء، أن اللقاء استمر نحو ساعة تقريبًا، وفق ترجمة عنب بلدي.

وكان لان بيمر، رئيس مجموعة “أروسيا” للاستشارات السياسية، أوّل من أخبر عن اللقاء، وفق ما نقله عن مصدر كان موجودًا أثناءه.

وقال “نهض ترامب من الطاولة وجلس بالقرب من بوتين لنحو ساعة، وكان مفعمًا بالحيوية ووديًا للغاية”، وفق “BBC”.

وكان بوتين حينها يجلس بالقرب من زوجة ترامب، ملانيا، فنهض ترامب، الذي لم يرافقه مترجمه، وجلس على كرسي فارغ إلى جانب بوتين، وفق “CNN”.

لماذا؟

وما أثار الشكوك، هو انفراد الزعيمين مع مترجم بوتين على طاولة العشاء، وعدم الإفصاح عنه أو عن فحواه رسميًا من قبل الإدارة الأمريكية.

وقال جوناثان ماركوس، مراسل “BBC” للشؤون الدفاعية والدبلوماسية، إن كل تماس بين الرئيسين يجب أن تجوبه الحيطة والحذر، نظرًا للمعطيات حول الجهود الروسية للتدخل في حملة الانتخابات الأمريكية.

ورأى ماركوس أن اللقاء “المرتجل” بين الجانبين يرفع الشكوك، متسائلًا “ما الذي كان ترامب يسعى لتحقيقه من خلال تماسه مع الرئيس الروسي؟”.

وأضاف متسائلًا “هل كانت المسائل المناقشة جوهرية؟ وفي حال كانت كذلك، لماذا لم تؤخذ أي ملاحظات رسمية؟ ولماذا كان على الرئيس الأمريكي الاعتماد على المترجم الرسمي الروسي؟”

من جهة أخرى يبدو ترامب “غير مدرك” لبعد آخر، وهو الرسالة التي وجهها لرؤساء G-20 في الغرفة، من خلال لقائه “رأسًا لرأس” مع بوتين، وفق ماركوس.

وفي حين لم يصرّح “البيت الأبيض” عن مضمون اللقاء، رغم تأكيده حصوله، اعتبر أنه “من حق الرئيس الطبيعي التواصل مع قادة العالم”.

ترامب: أخبار مزيفة

من جهته ردّ ترامب على الأخبار التي اعتبرها “مزيفة”، عبر حسابه في “تويتر”، فكتب في تغريدتين منفصلتين: “الأخبار الملفقة عن لقاء سري مع بوتين هي (مريضة). الإعلام كان يعرف!”.

وتابع الرئيس “الأخبار المزيفة تبدو غير صادقة أكثر فأكثر! حتى عشاء منظم مع قادة G-20 في ألمانيا، كتب ليبدو (شريرًا)”!

 

وكان ترامب التقى مع نظيره بوتين لمدة ساعتين تقريبًا بشكل رسمي ومصرح في القمة، ومن أبرز ما اتفقا عليه هو وقف إطلاق النار جنوب سوريا.

مقالات متعلقة

  1. سكرتير الرئيس الروسي: بوتين غير جاهز للقاء ترامب بعد
  2. نجل ترامب يعترف: التقيت محامية روسية وعدتني بمعلومات "تضر" كلينتون
  3. فارقان في لقاءي ترامب مع أردوغان وميركل (فيديو)
  4. بوتين يبدي استعداده للقاء ترامب.. والنمسا قد تحتضن القمة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة