× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“أحرار الشام”: معركتنا “وجودية” لتفادي تجارب العراق والجزائر

الشيخ حسن صوفان، رئيس مجلس الشورى في أحرار الشام (يمين) إلى جانب قائد الحركة، علي العمر في تخريج دفعة مقاتلين - 25 أيار 2017 (أحرار الشام)

الشيخ حسن صوفان، رئيس مجلس الشورى في أحرار الشام (يمين) إلى جانب قائد الحركة، عمار العمر في تخريج دفعة مقاتلين - 25 أيار 2017 (أحرار الشام)

ع ع ع

قال رئيس مجلس شورى حركة “أحرار الشام”، الشيخ حسن صوفان، إن المعركة ضد “تحرير الشام” اليوم “وجودية”، ولا مهرب منها.

وفي تسجيل صوتي، حصلت عليه عنب بلدي اليوم الأربعاء 19 تموز، قال صوفان إن الحركة تعرضت إلى عدة اعتداءات من بعض مكونات الهيئة لكنها صبرت وكظمت غيظها، عسى أن تتحمل “الهيئة” المسؤولية وتبحث عن حلّ مع الأحرار.

لكنه اعتبر أن ما يحصل اليوم “استحقاق وجودي، يتمثل في التصدي لحملة بغي عظيمة”، موجهًا كلماته لمقاتلي الحركة “حفاظًا على وجودكم، امنعوا تكرار تجارب مأساوية حصلت سابقًا في الجزائر والعراق، وتحصل اليوم في الموصل والرقة”.

وتتهم التجربتان السلفيتان الجهاديتان في الجزائر والعراق، بالمسؤولية عن فشل الحراك الشعبي، واستخدام فتاوي مشايخ التجربتين ذريعةً للتدخل الغربي لإنهاء المقاومة، وهو ما أكد عليه صوفان، الذي خرج من معتقلات النظام السوري بموجب صفقة تبادل نهاية كانون الأول 2016، بقوله “بعد تدخل داعش انحسرت الثورة وفقدت جزءًا هامًا من الأراضي فتدخلت الدول وأرسلت جنودها حتى صارت بلادنا مزرعة إقليمية مقسمة”.

وأضاف الشيخ “اليوم قررت جماعة الجولاني الهجوم على معبر باب الهوى الرئة الوحيدة للشمال المحرر، ومصدر المواد الأولية الغذائية والطبية للشمال، ولكم أن تتخيّلوا أثر ذلك التصرف الأرعن على حياة الناس وضرورات عيشهم، مع ما قد يستجلبه من تدخل خارجي ومؤامرات دولية”.

وبدأ الاقتتال الأكبر بين الجانبين، في وقت مبكر من فجر اليوم، وسط اتهامات بين الطرفين بالمسؤولية عن افتعاله.

وفي حديثٍ سابق، إلى مسؤول العلاقات الإعلامية في الهيئة، عماد مجاهد، قال لعنب بلدي إن “أحرار الشام هي من أعلنت الحرب”، إلا أن “الأحرار” اتهمت في بيان لها “الهيئة” بـ “نكث” الاتفاق الموقع بخصوص منطقة تل طوقان، وقالت إن “الهيئة حركت أرتالًا إلى جبل الزاوية واعتدت على عدة حواجز للحركة”.

وختم صوفان تسجيله بالقول إن “قيادة أحرار الشام اليوم تحمل السلاح وتقاتل مع جنودها، فمن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلينفر إلينا وليحمل سلاحه وليحرض المؤمنين على إيقاف البغي والتصدي له”.

مقالات متعلقة

  1. تغييرات مرتقبة في هيكلية "أحرار الشام" وقيادتها
  2. "أحرار الشام" تعين حسن صوفان قائدًا عامًا لها
  3. جابر علي باشا يخلف حسن صوفان في قيادة "أحرار الشام"
  4. رجل في الأخبار.. حسن صوفان من صيدنايا إلى قيادة "أحرار الشام"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة