× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

كلاسيكو إسباني عالمي في الشواطئ الأمريكية

ع ع ع

يصطدم الغريمان التقليديان ريال مدريد وبرشلونة في كلاسيكو صيفي بالقرب من سواحل ميامي، حيث تجمعهم مباراة منتظرة في كأس الأبطال الصيفية الودية، الجارية حاليًا، ما يعني أن الإثارة ستنتقل من الكامب نو والسانتياغو برنابيو إلى القارة الأمريكية، لمتابعة اللقاء الأكثر جماهيرية في عالم كرة القدم.

واستدعى المدرب زين الدين زيدان 26 لاعبًا من صفوف النادي الملكي، مع غياب كل من خاميس المنتقل إلى بايرن ميونخ، وموراتا المنتقل إلى تشلسي ودانيلو إلى مانشستر سيتي.

كما يغيب كل من كريستيانو رونالدو ورامو وأسيتسيو وفابيخو مايورال وداني سيبايوس لتمديد فترة عطلتهم، بعد مشاركتهم مع منتخبات بلادهم في المنافسات التي أقيمت هذا الصيف، كأس القارات وكأس أوروبا للشباب.

ورغم ذلك سيحاول النادي الملكي تناسي الخسارتين الأخيرتين أمام مانشستر يونايتد بضربات الجزاء ومانشستر سيتي بأربعة أهداف لواحد، ما سيجعل الطاقم الفني يحث اللاعبين على بذل أقصى جهدهم والصمود أمام برشلونة مكتمل الصفوف.

من جهته استدعى المدرب الجديد للنادي الكاتالوني إيرنيستو فالفيردي 26 لاعبًا أيضًا للمواجهة التي يعتبرها الأهم في الكأس الدولية للأبطال.

وعلى عكس الميرينجي، هناك مجموعة جيدة من اللاعبين الأساسيين بينما يغيب فقط كل من تير شتيجن وأندريه جوميش كما رافينيا وديلوفيو المصابين.

وكان النادي الكاتالوني قد فاز الكتالوني بقيادة نيمار في المواجهة الأولى أمام يوفنتوس بهدفين مقابل هدف، منتقمًا بذلك من الإقصاء المذل في دوري الأبطال. كما أطاح بالشياطين الحمر بهدف نظيف، ما يعني أنه سيدخل الكلاسيكو بمعنويات مرتفعة.

ويقام اللقاء على أرضية ميدان “هارد روك ستاديوم”، والذي يتسع لأكثر من 65 ألف متفرج، وهو مخصص في الأصل لكرة القدم الأمريكية، لكن تم ترتيبه ليكون مناسبًا لمباراة كرة قدم، وذلك للاستفادة من الأجواء الحماسية والمميزات الخاصة على مستوى التجهيزات والمدرجات التي يتميز بها الملعب.

وسبق للفريقين أن التقيا في مدينة باركيسيميتو الفنزويلية خلال دورة ودية في أمريكا الجنوبية عام 1982.

ويشارك الريال في بطولة ميامي للمرة الخامسة، بينما يخوضها البارسا للمرة الثالثة.

موعدان آخران للفرجة

وتتجدد المواجهة بين البلوغرانا والميرينغي، في 13 آب المقبل، في ذهاب كأس السوبر الإسباني على ملعب الكامب نو، فيما سيكون سانتياغو برنابيو شاهدًا على مبارة الإياب في 16 من نفس الشهر.

وكان نادي برشلونة نال كأس ملك إسبانيا في الموسم الماضي، بينما فاز نادي ريال مدريد بلقب الليغا بعد غياب طال لأربع سنوات، لذلك من المقرر أن يلتقي الفريقين في السوبر الإسباني.

وآخر لقاء جمع بين الفريقين في كأس السوبر كان عام 2012، عندما فاز الفريق الملكي بالبطولة تحت قيادة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو.

مقالات متعلقة

  1. ريال مدريد يحتفل بمرور عام على تولّي زيدان تدريبه
  2. زيدان مدرب الطوارئ لكن بـ "خلطة سحرية"
  3. زيدان يحسم الجدل حول مصيره الموسم المقبل
  4. زيدان يعلن رحيله عن ريال مدريد

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة