× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

إسرائيل راضية عن الجهود الروسية لـ “تخفيف التوتر” في سوريا

الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، مع السفير الإسرائيلي في موسكو، غاري كورين (إنترنت)

ع ع ع

رحّب السفير الإسرائيلي في روسيا، غاري كورين، اليوم، الثلاثاء 1 آب، بالجهود الروسية لإقامة مناطق لتخفيف التوتر في سوريا، مع الإشارة إلى بعض الملاحظات الإسرائيلية على الموضوع.

وخلال مقابلة مع وكالة “سبوتنيك” الروسية للأنباء، أكّد كورين أنّ مسألة الوجود الإيراني في روسيا لم تُحل، وهو الأمر الذي يقلق إسرائيل فيما يخصّ مناطق جنوب سوريا.

السفير الذي “ثمّن الجهد الدبلوماسي الروسي”، اعتبر أنّ “وقف إسالة الدماء في سوريا هو الأهم”.

ورغم الحديث عن دعم إسرائيلي لـ “اتفاق الجنوب” الذي تمّ التوصّل إليه الشهر الماضي بتوافق أمريكي روسي أردني، إلا أن إسرائيل عبّرت مرارًا عن مخاوف من تكريس “الوجود الإيراني في ظل الاتفاق”.

وكانت روسيا سارعت لتطمين إسرائيل، إذ أوضح لافروف في 17 تموز الماضي، أنّ أي اتفاق سيراعي “مصالح إسرائيل”.

وبعد أيام من إعلان اتفاق الجنوب، ودخول وقف إطلاق النار حيّز التنفيذ في مناطق درعا والقنيطرة، تمّ الإعلان عن اتفاق “تخفيف التوتر” آخر في الغوطة الشرقية، الأمر الذي استدعى مخاوف إسرائيلية جديدة تتعلق بانتشار عناصر ميليشيا “حزب الله” في محيط دمشق.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، عبّر مؤخرًا عن تلك المخاوف، وأكّد أنّ إسرائيل تخشى من سيطرة لـ “حزب الله” اللبناني على مناطق واسعة من سوريا.

مقالات متعلقة

  1. موسكو تستدعي السفير الإسرائيلي عقب إسقاط طائرتها في سوريا
  2. سفير روسيا في إسرائيل: نضمن عدم وصول أسلحتنا إلى "حزب الله"
  3. إسرائيل تطلب من روسيا وأمريكا احتواء الموقف
  4. روسيا تحضّر لاجتماع مع الأردن وأمريكا بشأن جنوبي سوريا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة