× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

نجاة رئيس محكمة “دار العدل” في حوران من محاولة اغتيال

رئيس محمد دار العدل في حوران، عصمت العبسي (يويتوب)

رئيس محمد دار العدل في حوران، عصمت العبسي (يويتوب)

ع ع ع

نجا رئيس محكمة “دار العدل” في حوران، عصمت العبسي، من محاولة اغتيال صباح اليوم، السبت 5 آب.

وأفاد مراسل عنب بلدي في درعا أن عبوة ناسفة انفجرت بسيارة العبسي قرب بلدة أم المياذن، ولم يعرض وضعه الصحي حتى الآن.

وهذه هي المرة الثالثة التي يتعرض فيها العبسي لمحاولة اغتيال منذ تسلمه رئاسة المحكمة، خلفًا للقاضي أسامة اليتيم، الذي اغتيل عام 2015.

وتعرض لإصابة متوسطة عولج منها في الأردن، إثر انفجار استهدف مخفر الشرطة، في مدينة إنخل بريف درعا، في أيلول العام الماضي، الذي قتل خلاله وزير الإدارة المحلية في الحكومة السورية المؤقتة، يعقوب العمار وشخصيات أخرى.

كما انفجرت عبوة ناسفة وضعت في سيارته داخل ساحة المحكمة، الثلاثاء 24 كانون الثاني الماضي، وأصيب ومرافقيه بجروح.

وشغل العبسي في وقت سابق منصب رئيس فرع المحكمة الفرعي في منطقة نوى، ويدير حاليًا المركز الرئيسي الذي يقع في المنطقة الشرقية وتحديدًا في منطقة غرز.

وتزامنت محاولة اغتيال العبسي مع تعرض قائد المجلس العسكري في بلدة الجيزة، محمود السويدان، لمحاولة اغتيال بإطلاق الرصاص، بحسب المراسل، الذي أكد أن وضعه حرج بعد إصابته برصاصتين.

وألقت حوادث الاغتيالات المتكررة في درعا، بظلالها على العلاقة التي تربط المجتمع المدني، بالجسم العسكري للثورة، وسط اتهامات متواصلة للأخير بالتقصير في اتخاذ التدابير الأمنية اللازمة.

مقالات متعلقة

  1. رئيس مديرية أوقاف درعا "الحرة" ينجو من الاغتيال
  2. اغتيال رئيس محكمة دار العدل في حوران وموالو "شهداء اليرموك" يهللون
  3. عبوة ناسفة تستهدف رئيس "دار العدل" في درعا
  4. "دار العدل" في درعا ترد على مساعي إعادة هيكلتها

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة