× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

قذائف تُمطر الغوطة الشرقية وتقتل طفلة في مديرا

قذائف مدفعية تستهدف حمورية في الغوطة الشرقية - 7 آب 2017 (الدفاع المدني في ريف دمشق )

قذائف مدفعية تستهدف حمورية في الغوطة الشرقية - 7 آب 2017 (الدفاع المدني في ريف دمشق )

ع ع ع

قتلت طفلة وجرح مدنيون آخرون، إثر قصف مكثف بالمدفعية الثقيلة، تعرضت له مدن وبلدات الغوطة الشرقية.

وقال مراسل عنب بلدي في الغوطة اليوم، الاثنين 7 آب، إن قذائف سقطت على الأحياء السكنية وسط مدينة دوما، كما طالت القذائف بلدة مديرا وحمورية.

وذكر النظام السوري أنه أوقف الأعمال القتالية في مناطق الغوطة، اعتبارًا من ظهر السبت 22 تموز الماضي.

ومنذ صدور قرار ضم الغوطة إلى مناطق “تخفيف التوتر”، عن وزارة الدفاع الروسية، تعرضت مدنها وبلداتها للقصف، ما خلف خسائر بشرية ومادية.

المراسل أكد جرح مدنيين في دوما إثر القذائف، ومقتل طفلة في بلدة مديرا، تزامنًا مع تحليق طيران الاستطلاع في سماء الغوطة.

بدوره وثق “الدفاع المدني” في ريف دمشق، مقتل الطفلة شهد الخولي في مديرا.

وأكد استهداف بلدات سقبا حمورية ومديرا النشابية ودوما، مشيرًا إلى جرح مدنيين ودمار “كبير” في الممتلكات.

وتشمل مناطق “تخفيف التوتر” نقاط انتشار فصيل “جيش الإسلام” في الغوطة فقط.

بينما اعتبر المتحدث باسم “فيلق الرحمن”، وائل علوان، في حديثٍ سابق إلى عنب بلدي، أن الاتفاق “لا يخرج عن الإطار الإعلامي، كون النظام لم يلتزم في الأشهر الماضية بأي اتفاق وخاصة في الغوطة”.

مقالات متعلقة

  1. الصواريخ تستهدف عين ترما والقذائف تنهال على الغوطة
  2. قوات الأسد تُنفّذ مجزرة في عين ترما
  3. ثلاث ضحايا في قصف على باب توما لليوم الثاني على التوالي
  4. مديرا تفصل قوات الأسد عن شطر الغوطة الشرقية (خريطة)

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة