روسيا تعدّل برامج تدريب الطيارين بعد حربها في سوريا

روسيا تعدّل برامج تدريب الطيارين بعد حربها في سوريا

عنب بلدي عنب بلدي
df56.jpg

طيارون روسي في قاعدة حميميم (انترنت)

أعلنت روسيا مراجعتها لكافة التقنيات والتعاليم التي تُدرس في كلياتها الجوية، بعد النتائج الصادرة عن مشاركة قوات الجوية في سوريا إلى جانب النظام السوري.

وقال قائد القوات الجوية الروسية، الكولونيل فيكتور بونداريف، بحسب “سبوتنيك” اليوم السبت 12 آب، إن “العمليات الجوية في سوريا أعطت القيادة دروسًا وعبرًا، يجب استخلاصها والبناء عليها”.

وأضاف بونداريف أن الطيارين الروس نالوا خبرة كبيرة ومهمة من خلال الحملة العسكرية ضد أهداف تنظيم “الدولة الإسلامية”، وعلى القيادة تعديل التعاليم وبرامج التدريب المخصصة بالطيارين.

وبدأت روسيا غاراتها الجوية في سوريا بعد إعلانها التدخل لمساندة النظام السوري، في أيلول 2015، بحجة محاربة تنظيم “الدولة”، لكن طائراتها قتلت آلاف المدنيين في مناطق المعارضة، بحسب منظمات حقوقية.

وإلى جانب تدريب طياريها أعلنت وزارة الدفاع الروسية مرارًا عن إدخال نماذج جديدة من الأسلحة واختبارها في الأجواء السورية.

وخلال الفترة الماضية، استخدمت روسيا أنواعًا مختلفة من الطائرات والمروحيات الجديدة، وكذلك منظومة صواريخ “400S” (تريومف) للدفاع الجوي.

مقالات متعلقة

  1. روسيا تستبدل وحداتها العسكرية في مطار حميميم
  2. خبير روسي: منظومة الدفاع في سوريا لحماية قواعدنا فقط
  3. روسيا: قتلنا 17 قائدًا ميدانيًا "متطرفًا" في سوريا
  4. مناظرة: روسيا دمرت سوريا

Top