الاثنين 22 كانون الثاني / يناير 2018

EN
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية

الأردن تتحرك لفرض مجلسٍ برعايتها في مخيم الركبان

مخيم الركبان للنازحين السوريين على الحدود السورية - الأردنية- الجمعة 8 تموز (عنب بلدي)

مخيم الركبان للنازحين السوريين على الحدود السورية - الأردنية- الجمعة 8 تموز (عنب بلدي)

ع ع ع

ذكرت مصادر متطابقة لعنب بلدي أن المملكة الأردنية تعمل على تشكيل مجلس مدني تحت رعايتها في مخيم “الركبان”، على الحدود السورية- الأردنية.

وتناقل ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم، الأحد 20 آب، بيانًا لتشكيل المجلس وقيل فيه إنه نتاج “مساعي الشيخ راكان خضير أبو بدر، قائد جيش العشائر، وبرعاية أردنية هاشمية”.

وقال إعلامي مستقل من المخيم لعنب بلدي (رفض كشف اسمه) إن الأسماء الواردة في البيان تعمل تحت راية “جيش أحرار العشائر”، الذي تأسس نهاية عام 2015.

ويضم المخيم مجلسًا محليًا، شُكّل منذ ثلاث سنوات وانبثق عنه العام الماضي مجلس إدارة محلية، وضم حديثًا مكاتب شرطة ودفاع مدني.

تشكيل المجلس جاء “لرعاية شؤون اللاجئين، وضمان التواصل المستمر مع المنظمات الإنسانية، إضافة إلى توفير ما يمكن من المواد الإغاثية ومياه الشرب وتحسين القطاع الصحي ومتابعة أمور التعليم”، وفق البيان.

ولم تتأكد عنب بلدي من صحة البيان، الذي طرح أسماء 11 شخصًا بينهم رئيس المجلس، ورؤوساء مكاتب إدارة مدنية وإحصاء وخدمات وأمني وتعليمي وقضائي ومالي.

وأكدت مصادر منفصلة أن اجتماعات جرت في الأردن على مدار الأيام الماضية، لتشكيل مجلس مدني في المخيم.

إلا أنها لم تؤكد أو تنفي مضمون البيان.

الإعلامي المستقل في المخيم، قال “تفاجأنا بتشكيل المجلس الجديد، الذي يتبع لأحرار العشائر”.

ولفت إلى أنه “غير موجود على أرض الواقع، كما لم يصدر بيان رسمي بتشكيله”.

وحول تشكيله اعتبر الإعلامي أنه “يجب أن يطلع المدنيون أو وجهاء العشائر في المخيم على المجلس قبل تشكيله”، رافضًا فرض المجلس بهذه الطريقة.

عنب بلدي اتصلت بـ “أحرار العشائر”، ووعد مدير المكتب الإعلامي للفصيل، محمد عدنان، بالحديث حول تشكيل المجلس وعلاقتهم به في وقت قريب، دون الإدلاء بتفاصيل أخرى.

ويضم “الركبان” غير الرسمي أكثر من 70 ألف نازح سوري، معظمهم من أرياف حمص ودمشق والرقة ودير الزور.

وقدم كل من “الهلال الأحمر” و”الصليب الأحمر الدولي”، مساعدات طفيفة للنازحين العالقين فيه، كما انقطعت المواد الغذائية عنه منذ أكثر من أسبوع، على خلفية المعارك في ريف السويداء الشرقي.

مقالات متعلقة

  1. تأسيس مخيم ثان للسوريين في الركبان
  2. مخيم جديد داخل "الركبان" تديره فصائل عسكرية
  3. قوات "العبدو" تنفي منع نازحي مخيم الركبان من مغادرته
  4. تفجير جديد يستهدف مخيم "الركبان"