× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

حسون: بشار الأسد نبهنا في 2011 بأن المعركة طويلة

مفتى النظام السوري، أحمد بدر الدين حسون- 23 آب 2017 (فيس بوك)

ع ع ع

قال مفتى النظام السوري، أحمد بدر الدين حسون، إن “الرئيس بشار الأسد نبه منذ اللحظات الأولى في 2011 بأن المعركة طويلة ولكن النصر آت”.

وأضاف حسون خلال افتتاح “ملتقى بين اﻹحراق واﻹغلاق إرادة شعب تنتصر”، في دمشق اليوم، الأربعاء 23 آب، إنه “في هذه اللحظات الشمس تطلع من سوريا”.

ويعدّ المفتي حسون أحد أبرز داعمي بشار الأسد، وعرف بتصريحاته المثيرة للجدل، أبرزها مناشدته قوات الأسد إحراق أحياء حلب الشرقية بالبراميل المتفجرة قبل نحو عام.

وقال الأسد في خطابات متكررة إن المعركة مع من يصفهم بـ “الإرهابيين” طويلة كونهم مدعومين من دول العالم.

في حين يرى معارضون بأن حرب الأسد ليست ضد الإرهاب، وإنما حفاظًا على حكم عائلته المستمر منذ 47 عامًا، واستعان بالروس والإيرانيين من أجل دعهمه في وجه المعارضة العسكرية والسياسية.

من جهته أعرب حسون عن حزنه من نسيان فلسطين على أكثر المنابر في العالم الإسلامي.

وجعل نظام الأسد على مدى أعوام سابقة قضية فلسطين قضيته المركزية الأولى، لكسب الشارع العربي عبر إطلاق شعارات مثل “الأرض مقابل السلام”.

لكن محللين يرون أن نظام الأسد كان حاميًا لحدود إسرائيل وأمنها على مدى أربعين عامًا، مستدلّين على ذلك بعدم إطلاق أي رصاصة منذ حرب تشرين التحريرية في 1973، في الجولان السوري المحتل من قبل إسرائيل.

مقالات متعلقة

  1. المفتي حسون: حافظ الأسد لم يوص برئاسة سوريا لبشار
  2. حسون: سنصلي قريبًا مع الأسد في الجامع الأموي بحلب
  3. حسون: نحتاج عدل الحاكم لا دينه ومذهبه
  4. رياضية روسية تقرّر إهداء الأسد فوزها ببطولة العالم

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة