× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

السفير القطري يعود إلى طهران

أمير قطر، تميم بن حمد آل ثاني ووزير الخارجية الإيراني جود ظريف (انترنت)

ع ع ع

أعلنت قطر عودة سفيرها إلى العاصمة الإيرانية (طهران) بعد قطيعة دامت 20 شهرًا، احتجاجًا على اقتحام متظاهرين لبعثتين سعوديتين في إيران.

وذكر المكتب الإعلامي التابع لوزارة الخارجية القطرية في بيان اليوم، الخميس 24 آب، أن “دولة قطر تعلن أن سفيرها لدى طهران سيعود لممارسة مهامه الدبلوماسية”.

وأرجع البيان إعادة السفير إلى تطلّع الدوحة لتعزيز العلاقات الثنائية مع إيران في كافة المجالات.

وكانت قطر سحبت سفيرها من إيران إلى جانب عدد من دول الخليج، في كانون الثاني 2016، تضامنًا مع السعودية نيتجة الهجوم من قبل متظاهرين على مبنى السفارة السعودية وقنصليتها في مدينة مشهد، وإحراق مبنى السفارة، احتجاجًا على إعدام السعودية لرجل الدين الشيعي، نمر النمر.

عودة السفير القطري تأتي عقب أزمة سياسية عصفت بمنطقة الخليج، في حزيران الماضي، بين قطر وعددٍ من جيرانها من الدول الخليجية والعربية، وخاصة السعودية والإمارات ومصر والبحرين، بتهمة دعم قطر لـ “تنظيمات إرهابية” وشق الصف العربي.

وكانت وسائل إعلام بثت أخبارًا منسوبة لأمير قطر، تميم بن حمد آل ثاني، دعا فيها إلى تحسين العلاقات مع طهران، الأمر الذي اعتبرته الرياض مخالفًا لسياسية دول الخليج، التي تتهمها بتأجيج الأوضاع في سوريا واليمن ومحاولة السيطرة عليهما.

الأزمة الخليجية الأخيرة حسنت العلاقة بين طهران والدوحة، بحسب محللين، إذ أرسلت إيران خمس طائرات محملة بالمواد الغذائية، إضافة إلى اتصالات بين الطرفين تهدف إلى تعزيز العلاقات.

مقالات متعلقة

  1. أمير قطر يعين سفيرًا "فوق العادة" لإيران
  2. إيران تطالب السعودية بإعادة أحد دبلوماسييها "حيًا"
  3. إيران تعلن إرسال خمس طائرات وثلاث سفن "غذائية" إلى قطر
  4. الأردن نقلت سفيرها من طهران ولن تعيده

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة