× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

المنتخب السوري بنجومه للقاء قطر وإيران

درس نظري للمنتخب السوري في ماليزيا-26 آب 2017(سانا)

ع ع ع

 لا خيارات أمام المنتخب السوري سوى الفوز في اللقاءين المصيريين أمام قطر وإيران ضمن التصفيات المؤهلة لكأس العالم في روسيا عام 2018، ولذا استدعى كامل نجومه لتكتمل صفوفه أخيرًا، في الجولة ما قبل الأخيرة من التصفيات.

ويضم المنتخب في صفوفه أبرز اللاعبين السوريين المحليين والمحترفين، والذين من شأنهم أن يصنعوا الفرق في المباراتين المتبقيتين، برفقة كل من عمر السومة وفراس الخطيب وعمر الخريبين، الذين سيلعبون للمرة الأولى إلى جانب بعضهم في تشكيلة المنتخب، بعد أن ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بعودة الثلاثي السوري المرعب، الذي يعتبر من أفضل المحترفين في الدوريات الخليجية.

وكان المنتخب خاض مباراة ودية أمام الماليزي الثلاثاء الفائت بالتشكيلة البديلة، وتمكّن من الفوز بهدفين مقابل هدف وحيد، كما خاض مباراة ودية أخرى ضد المنتخب العراقي بالتشكيلة الأساسية السبت، قبل اللقاء الرسمي الذي سيجمعه بالمنتخب القطري الخميس المقبل.

وتضم تشكيلة المنتخب السوري في حراسة المرمى: إبراهيم عالمة، أحمد مدنية، محمود اليوسف.

خط الدفاع: أحمد الصالح، هادي المصري، عمرو ميداني، علاء الشبلي، مؤيد عجان، عمرو جنيات، حسين جويد.

خط الوسط: أسامة أومري، خالد مبيض، تامر حاج محمد، زاهر الميداني، محمود المواس، فهد يوسف، وائل الرفاعي، أحمد أشقر، محمد مرمور، يوسف قلفا، حميد ميدو، عدي عبد الجفال، عز الدين عوض، مؤمن ناجي.

خط الهجوم: فراس الخطيب، عمر السومة، مارديك مارديكيان، عمر خريبين، محمد رأفت مهتدي.

ووصفت الصحف القطرية المنتخب السوري بأنه يتميز بالعزيمة والإصرار وفرصته أكبر من المنتخب القطري الذي يمتلك بصيص أمل أقل من السوري، كما تُعتبر مواجهة سوريا فرصته الأخيرة ليحافظ على آماله، لكن التحليلات الرياضية تؤكد أن المنتخب القطري لن يكون سهل المنال.

وهذه المباراة هي الأولى للمدرب سانشيز مع قطر، وهو يمتلك العناصر والأدوات القوية، ويخطط لتسجيل نتيجة إيجابية أمام سوريا.

ويغيب المدافع أحمد الصالح عن اللقاء لنيله بطاقة صفراء في مباراة الصين، الأمر الذي سوف يوثر “إلى حد ما” سلبًا على المنظومة الدفاعية.

ستجمع المواجهة المنتخبين في ماليزيا يوم 31 آب الجاري، ويستعد بعدها المنتخب السوري للقاء طهران الأخير في الخامس من الشهر المقبل.

وصرح المدرب أيمن حكيم أن التشكيلة الحالية قادرة على تحقيق الحلم الجماهيري والتأهل للنهائيات للمرة الأولى في تاريخ الكرة السورية.

وتحتل سوريا المركز الرابع في المجموعة الأولى برصيد تسع نقاط، ويتعين على المنتخب الفوز في مباراتي قطر وإيران بانتظار نتائج المباريات الأخرى، إذ يتصدر المنتخب الإيراني المجموعة بـ 20 نقطة والذي تأهل مباشرة إلى النهائيات، يليه منتخب كوريا الجنوبية بـ 13 نقطة ثم أوزبكستان بـ 12 نقطة ويأتي منتخب قطر خامسًا بسبع نقاط ثم منتخب الصين في المركز الأخير بست نقاط.

ويتأهل صاحبا المركزين الأول والثاني في المجموعتين مباشرة إلى نهائيات كأس العالم، في حين يتواجه المنتخبان الحاصلان على المركز الثالث ذهابًا وإيابًا والفائز منهما يلتقي صاحب المركز الرابع في منطقة الكونكاكاف (أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي) لتحديد المتأهل إلى نهائيات كأس العالم.

مقالات متعلقة

  1. المنتخب السوري يتفوق على أفغانستان بخماسية، والأولمبي يخسر أمام إيران
  2. سوريا وإيران.. عودة سنحاريب وتاريخ لا يشفع
  3. الأولمبي السوري يشارك في بطولة غرب آسيا في قطر .. ومنتخب الرجال يستعد للقاء اليابان
  4. المنتخب السوري يتراجع خمس مراكز في تصنيف "فيفا"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة