× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

هجوم لفصائل المعارضة على مواقع الأسد جنوب حماة

حاجز "منع تقدم" لقوات المعارضة على حاجز "الديك" في جبهة الزارة - الخميس 12 أيار (عنب بلدي)

حاجز "منع تقدم" لقوات المعارضة على حاجز "الديك" في جبهة الزارة - الخميس 12 أيار (عنب بلدي)

ع ع ع

شنت فصائل المعارضة هجومًا “مباغتًا” على مواقع قوات الأسد والميليشيات المساندة لها غرب مدينة السلمية في ريف حماة الجنوبي.

وأفاد مراسل عنب بلدي في ريف حماة اليوم، الثلاثاء 29 آب، أن فصائل المعارضة العاملة في المنطقة شنت هجوما على مواقع الأسد في محور كتيبة تلدرة والحواجز المحيطة بها في ريف حماة الجنوبي الشرقي.

وأوضح أنها تمكنت من السيطرة على عدة نقاط، وقتل عشرات العناصر من قوات الأسد، إلى جانب اغتنام آليات وعتاد عسكري.

وسائل إعلام النظام قالت إن الهجوم تركّز على نقاط ضهرة الديبة، الرابية، نقاط الأمن العسكري، مداجن ظافر غرب مدينة السلمية، مشيرةً إلى أنه تم التصدي للهجوم.

بينما نعت الصفحات الموالية في مدينة السلمية أكثر من سبعة عناصر، قالت إنهم قتلوا أثناء صد الهجوم على منطقة تلدرة.

وتخضع المنطقة التي انطلق منها الهجوم لـ”هيئة تحرير الشام”، وهي ممتدة من أطراف مدينة دير فول، وصولًا إلى تلدرة غرب السلمية.

ولم تعلن الفصائل العسكرية عن نتائج الهجوم حتى ساعة إعداد هذا التقرير، كما لم تتبين وضعية المناطق التي تقدمت إليها سواء بقاؤها تحت سيطرتها، او الانسحاب منها.

وكانت فصائل معارضة شنّت هجومًا مباغتًا على مواقع لقوات الأسد في ريف حماة الجنوبي، في تموز الماضي، واستولت على آليات وعتاد عسكري وأسلحة متوسطة.

وتعتبر المنطقة التي هاجمتها فصائل المعارضة البوابة الغربية لمدينة السلمية، وخزانًا لميليشيات “الدفاع الوطني” من أبناء المنطقة.

ويتزامن الهجوم مع تصعيد عسكري من قبل الطيران الحربي التابع لقوات الأسد على مدن وبلدات ريف حمص الشمالي، قتل إثره في الأيام القليلة الماضية أكثر من 30 مدنيًا.

خريطة السيطرة في ريف حماة الجنوبي - 29 آب 2017 (Livemap)

خريطة السيطرة في ريف حماة الجنوبي – 29 آب 2017 (Livemap)

مقالات متعلقة

  1. صواريخ المعارضة تضرب مواقع الأسد في حماة
  2. قوات الأسد تحاول اقتحام مدينة حلفايا شمال حماة
  3. قوات الأسد تستعيد معظم خسائرها شمال حماة
  4. هجوم معاكس لقوات الأسد بغية استعادة معردس

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة