× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

المعارضة تحدد شرط فتح معبر مع النظام في القنيطرة

محافظة القنيطرة جنوب سوريا (انترنت)

ع ع ع

حدد مجلس “محافظة القنيطرة الحرة” التابع للحكومة السورية المؤقتة شرط فتح معبر مع النظام السوري.

ودعا محافظ القنيطرة، ضرار موسى البشير، في بيان له أمس، الجمعة 1 أيلول، “الجيش الحر” والمقاتلين إلى عدم فتح أي معبر مع النظام قبل إخراج جميع المعتقلين على الأقل.

واعتبر البشير أن أي “معبر يفتح هو خيانة لدم الشهداء والثورة السورية”.

ويأتي ذلك بعد إعلان النظام السوري فتح طريقي أم باطنة وجباتا الخشب- خان أرنبة، في المحافظة خلال أيام عيد الأضحى لتبادل الزيارة بين المدنيين في مناطقه ومناطق المعارضة بالتنسيق مع بعض الفصائل.

من جهتها أصدرت “الفرقة الأولى مشاة”، التابعة لـ “جبهة ثوار سوريا” في “الجبهة الجنوبية”، بيانًا قالت فيه إن “بعض ضعاف النفوس قاموا بمحاولة فتح الطريق الواصل بين بلدتي جبا وأم باطنة في ريف القنيطرة، الذي يعتبر منطقة عسكرية وخط اشتباك، وقاموا بإدخال المدنيين من الأهالي بشكل مفاجئ”.

وأكدت الفرقة إرسال تعزيزات عسكرية إلى المنطقة، وإخراج عدد من المدنيين العالقين باتجاه أم باطنة في حين عاد البقية باتجاه بلدة جبا.

واعتبر البيان أن النظام وأعوانه استعملوا المدنيين ليكونوا عرضة للخطر في أول أيام العيد، مؤكدًا إغلاق الطريق بشكل كامل، مشيرًا إلى عدم التساهل مع أي شخص يفكر بفتح ممرات مع النظام.

مقالات متعلقة

  1. بعد معبري القنيطرة والأردن.. عين النظام السوري على معابر العراق
  2. اتفاق سوري- أردني على فتح معبر نصيب غدًا
  3. النظام يتجاهل الموعد الذي حدده لفتح معبر نصيب
  4. الأردن يكذب النظام للمرة الثانية بشأن موعد فتح معبر نصيب

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة