× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“باب الهوى” يحدد تاريخ عودة الباقين من إجازة عيد الفطر

مواطنون سوريون ينتظرون دورهم عند معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا - حزيران 2017 (عنب بلدي)

ع ع ع

حددت إدارة معبر “باب الهوى” الحدودي بين سوريا وتركيا، تاريخ عودة السوريين الذين غادروا تركيا في إجازة عيد الفطر وينتظرون العودة.

وحصلت عنب بلدي على تنويه صدر عن المعبر اليوم، الأحد 3 أيلول، ذكر فيه أن أصحاب دور العودة بين الثالث من تموز والـ13 من آب، سيدخلون إلى تركيا الثلاثاء المقبل 5 أيلول.

ويتزامن تحديد التاريخ مع تأخير عودة الخارجين في إجازة عيد الأضحى، إذ حددت الإدارة أول يوم عودة لهم إلى تركيا، في 15 تشرين الثاني المقبل.

وكان الجانب التركي سمح بفتح “باب الهوى”، أمام السوريين في تركيا لقضاء فترة عيد الفطر، ابتداءً من مطلع حزيران الماضي، على أن تكون العودة في فترة أقصاها 30 أيلول الجاري.

ويقابل “باب الهوى” معبر “جيلوة غوزو” في الجانب التركي، ويعد بوابة تركيا على محافظة إدلب الخاضعة للمعارضة.

وحدّ إغلاق المعبر، بموجب إجرءات أمنية، من عدد الدخول اليومي للعائدين من إجازة عيد الفطر.

وقال قاسم القاسم، رئيس مركز الهجرة والجوازات في المعبر، في حديث سابق لعنب بلدي، تموز الماضي، إن المركز أحصى دخول حوالي  120 ألفًا و732 مسافرًا، يتوزعون في العودة على 87 يومًا.

ومن المفترض أن يدخل يوميًا 1300 شخص ليعودوا جميعًا في المدة المحددة، وفق الأرقام المذكورة، ولكن رئيس الجوازات لفت إلى أن “ما يجري على أرض الواقع أننا حجزنا لنصف العدد، فالجانب التركي لا يلتزم بالعدد الكامل وإنما نصفه”.

وعزا حينها سبب الازدحام إلى أن “المسافرين لا يلتزمون بالمواعيد”، مردفًا “نوّهنا سابقًا إلى أن من يريد العودة باكرًا يجب أن يدخل سوريا باكرًا، ومن يدخل حاليًا ودوره في آب وأيلول هم من يسببون أزمة”.

مقالات متعلقة

  1. "باب الهوى" يمهل المتخلفين في زيارة عيد الفطر
  2. "باب الهوى" يُحدد تاريخ العودة من إجازة عيد الأضحى
  3. "باب الهوى" يحدد موعد دخول السوريين في إجازة عيد الأضحى
  4. "باب الهوى" يحدد موعد دخول المتخلفين في زيارة عيد الفطر

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة