تركيا توقع صفقة لشراء منظومة “S400” من روسيا

تركيا توقع صفقة لشراء منظومة “S400” من روسيا

عنب بلدي عنب بلدي
Erdugan-putin.jpg

الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، والروسي، فلادمير بوتين (إنترنت)

وقعت تركيا صفقة مع روسيا لشراء منظومة “S400” المضادة للصواريخ البالستية.

ونقلت صحيفة “حرييت” عن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، قوله اليوم، الثلاثاء 12 أيلول، إن شراء المنظومة يأتي في إطار التزام أنقرة وموسكو بإنجاز عملية بيع المعدات الدفاعية عالية التقنية.

حديث أردوغان جاء خلال عودته من كازاخستان، وأكد “لقد وقع أصدقاؤنا للتو اتفاقية بشأن صواريخ S400، وسددنا أول دفعة”.

وفعّلت تركيا مشاريع الطاقة المشتركة مع روسيا، وزادت من تعاونها الاقتصادي، عقب تدهور العلاقات إثر إسقاط الطائرة الروسية أواخر عام 2015  على الحدود السورية- التركية، وفرض روسيا عقوبات مختلفة، وضرائب مالية على صادرات تركية وغيرها.

الرئيس التركي لفت إلى أن عملية شراء المنظومة “ستستمر بقروض من روسيا لنا، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين وأنا عازمان على إتمام الأمر”.

ونفى أردوغان ما نقلته تقارير غربية حول تراجع تركيا عن شراء المنظومة روسية الصنع، “لأنها لن تكون قابلة للتشغيل المتبادل مع رادارات حلف شمال الأطلس (الناتو)”.

كما تأتي الخطوة تزامنًا مع انتقادات شديدة اللهجة، وجهها شركاء تركيا في حلف شمال الأطلسي لأنقرة.

وزار وفد برلماني ألماني، الجمعة الماضي، قاعدة تابعة لـ”الناتو” في ولاية قونيا، لتفقد أوضاع العسكريين من ألمانيا، بعد إعلانها نية سحب قواتها من قاعدة “إنجرليك”.

ووفق الرئيس التركي فإنه “لا يحق لأي دولة مناقشة القرارات السيادية والمستقلة لتركيا بشأن الارتقاء بدفاعاتها”.

ولفت إلى أنه “نحن فقط من نقرر اتخاذ القرارات المتعلقة باستقلالنا، كما أننا مسؤولون عن اتخاذ التدابير الأمنية للدفاع عن بلادنا، وسنحمي أنفسنا إذا ما واجهنا صعوبات في تأمين الحصول على الأنظمة الدفاعية”.

واتفق رئيس البلدين مطلع أيلول الجاري، على تطوير وتحسين العلاقات الاستراتيجية بين تركيا وروسيا.

مقالات متعلقة

  1. اتفاق تركي- روسي لشراء نظام S-400 الصاروخي.. ومخاوف غربية
  2. مسؤول أوروبي يرجّح دخول قوات "حفظ سلام دولية" إلى سوريا
  3. تركيا تتجاهل مراسيم موسكو وتتفق مع قطر لشراء الغاز
  4. تركيا تنفي عقد صفقة مع روسيا بشأن حلب

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية