روسيا ترسل مواد بناء إلى سوريا لإعادة الإعمار

روسيا ترسل مواد بناء إلى سوريا لإعادة الإعمار

عنب بلدي عنب بلدي
syria15.jpg

آثار القصف على المدن السورية من قبل النظام السوري (انترنت)

أعلنت روسيا أنها بصدد إرسال أربعة آلاف طن من مواد البناء إلى سوريا، من أجل إعادة إعمار البنى التحتية في المناطق التي سيطرت عليها قوات الأسد.

وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان لها اليوم، الأربعاء 13 أيلول، إن مواد البناء والمعدات الخاصة ستصل إلى سوريا عبر البحر بعد أن يتم نقلها عن طريق السكك الحديدية إلى ميناء نوفوروسيسك الروسي.

وسترسل موسكو 40 وحدة من معدات البناء الثقيلة من الجرافات والحفارات والرافعات، إضافة إلى ألفي طن من الأنابيب المعدنية، ومئات الكيلومترات من الأسلاك الكهربائية والضوئية، ومواد بناء لترميم وبناء المستشفيات والمدارس والمرافق الاجتماعية.

وشهدت العلاقات الاقتصادية السورية الروسية تطورًا كبيرًا بعد التدخل العسكري الروسي في سوريا 2015، ودعمها للنظام ما جعلها في مقدمة الدول المؤهلة لإعادة الإعمار.

وتتهم المعارضة السورية روسيا بأنها أسهمت في تدمير مناطق خاضعة لها بسبب القصف المستمر من طائراتها الحربية، والتي أدت إلى مقتل آلاف المدنيين.

وكان عضو مجلس الاتحاد الروسي دميتري سابلين، نقل عن رئيس النظام السوري، بشار الأسد، العام الماضي، قوله إن “الشركات الروسية ستكون لها أولوية الاستثمار في قطاعات النفط والغاز”.

المسؤول الروسي أوضح أن الأسد أشار إلى رغبة الشعب السوري بوجود شركات روسية في إعادة الإعمار، وليس حكومته أو هو شخصيًا، ويجب على القيادة التمسك برغبة الشعب، على حد تعبيره.

وكثر الحديث عن إعادة الإعمار في سوريا خلال الأسابيع الماضية، بعد أنباء عن اقتراب الدول المؤثرة بالملف السوري التوصل إلى تسوية سياسية.

مقالات متعلقة

  1. مخالفات البناء وارتفاع الأسعار
  2. التعهّد
  3. روسيا تبني أكبر مطحنة دقيق في حمص
  4. 30 مليون طن من الدمار في سوريا.. والنظام يوزّع "فرص" إعادة الإعمار

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية