الحكومة المؤقتة تنفي تلقي طلاب الغوطة تعليمهم في دمشق

الحكومة المؤقتة تنفي تلقي طلاب الغوطة تعليمهم في دمشق

عنب بلدي عنب بلدي
syria11.jpg

تكريم الطلاب الأوائل لشهادتي التعليم الثانوي والأساسي في الغوطة-26 آب 2017(صفحة مديرية التربية فيس بوك)

نفت مديرية التربية والتعليم في الحكومة السورية المؤقتة خروج طلاب من الغوطة الشرقية بشكل يومي لتلقي تعليمهم في مناطق النظام.

وقالت المديرية في بيان لها أمس، السبت 16 أيلول، إن طلاب الغوطة الشرقية المقيمين فيها، يتلقون التعليم في مدارس داخل الغوطة، التي تدار من قبل المديرية.

وأشارت إلى أنه حتى طلاب الجامعة لا يخرجون لتلقي التعليم في مناطق النظام منذ خروج الغوطة عن سيطرته في 2012.

وأضاف البيان أن الخبراء التعليمين اضطروا لبناء إدارات تربوية تتبع لوزارة التربية في الحكومة السورية المؤقتة بعد أن قام نظام الأسد في تدمير مؤسسات الدولة في المنطقة.

ويبلغ الكادر الإداري والتعليمي، بحسب البيان، نحو 3400 مدرس وإداري، في حين يبلغ عدد الطلاب في مدارس الغوطة نحو 52 ألف طالب.

وكان رئيس الوفد الروسي أليكسندر لافرنتييف ادعى في محادثات أستانة، الجمعة الماضية، أن طلابًا من الغوطة الشرقية يخرجون بشكل يومي لتلقي التعليم في مناطق النظام السوري.

ودخلت الغوطة الشرقية ضمن مناطق تخفيف التوتر المتفق عليها في محادثات أستانة، في تموز الماضي، بوساطة مصرية، لكن لم يطبق أي شرط من شروط الاتفاق.

وأكد بيان الوزارة أنه لم ينفذ أي بند من بنود الاتفاق إذ ما يزال القصف مستمر بمختلف الاسلحة، إضافة إلى ارتفاع أسعار المواد الغذائية بشكل كبير.

مقالات متعلقة

  1. مؤتمر صحفي في الغوطة الشرقية للسيد أكرم طعمة نائب رئيس الحكومة السورية المؤقتة
  2. غوطتا دمشق.. القصف والجوع يُفقدان التلاميذ تركيزهم
  3. التعليم في الغوطة الشرقية لدمشق مستمر رغم الحصار والقصف
  4. مجلس تعليم إدلب يصدر مفاضلة القبول الجامعي

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية