× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مصدر موال للأسد: اكتشاف نفق بين مزارع الريحان وسجن عدرا

تعبيرية: نفق يربط بين القابون والغوطة الشرقية قالت قوات الأسد إنها سيطرت عليه- 24 نيسان 2017 (فيس بوك)

تعبيرية: نفق يربط بين القابون والغوطة الشرقية قالت قوات الأسد إنها سيطرت عليه- 24 نيسان 2017 (فيس بوك)

ع ع ع

قال مصدر إعلامي موال للنظام السوري إن قوات الأسد اكتشفت نفقًا يربط مزارع الريحان، الخاضعة لسيطرة المعارضة في ريف دمشق، وسجن عدرا الخاضع لسيطرة النظام.

وذكرت شبكة “دمشق الآن” المحلية اليوم، الاثنين 18 أيلول، أن “القوى الأمنية” اكتشفت نفقًا بطول 170 مترًا، وعمق عشرة أمتار، يمتد من مزارع الريحان إلى سجن عدرا المركزي.

مصادر دمشق الآن في ريف دمشق : القوى الأمنية تكشف نفق يتجاوز طوله 170 متر بعمق حوالي 10 أمتار امتداده من مزارع الريحان باتجاه سجن عدرا المركزي .

Posted by ‎دمشق الآن‎ on Monday, September 18, 2017

وتواصلت عنب بلدي مع “جيش الإسلام”، الذي تخضع مزارع الريحان لسيطرته، للوقوف على تفاصيل الأمر، إلا أنها لم تلق ردًا حتى ساعة إعداد الخبر.

واستعادت قوات الأسد في تشرين الأول 2016، السيطرة على منطقتي تل كردي وتل صوان في الغوطة الشرقية، القريبتين من السجن، بعد أشهر من سيطرة “جيش الإسلام” عليها.

ووفق ما رصدت عنب بلدي على بعض الصفحات الموالية للنظام، فإن عناصر حفظ الأمن والنظام في ريف دمشق، تعاملوا معه النفق بالتعاون مع وحدات الهندسة.

وتحدثت صفحات عن إصابة الشرطيين سلمان العجي، وطلال قصاب باشي، بانفجار عبوة ناسفة أثناء التقدم في النفق.

وسلخت قوات الأسد كامل القطاع الجنوبي للغوطة الشرقية، بعد السيطرة على بالا، والتي تعتبر نقطة التقاء بين ثلاثة قطاعات رئيسية في الغوطة الشرقية (الجنوبي، الأوسط، المرج)، العام الماضي.

وحاولت قوات الأسد والميليشيات المساندة له في تموز الماضي، التقدم أكثر من مرة على محور بلدة الريحان على حساب “جيش الإسلام”، إلا أن الأخير أعلن إفشال جميع المحاولات.

مقالات متعلقة

  1. "جيش الإسلام" يوضح ملابسات اكتشاف نفق سجن عدرا
  2. "جيش الإسلام" يعلن مقتل 13 عنصرًا للنظام على جبهة الريحان
  3. "جيش الإسلام" يستعيد نقاطه في الريحان بالغوطة الشرقية
  4. "جيش الإسلام" يستعيد مواقع شرق دوما ويقتل عددًا من قوات الأسد

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة