× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

سوريون يردون بـ “الألمانية” على منشورات تطالبهم بالرحيل

لاجئون يردون على منشورات تطالبهم بالرحيل عن ألمانيا - (انترنت)

لاجئون يردون على منشورات تطالبهم بالرحيل عن ألمانيا - (انترنت)

ع ع ع

رد لاجئون سوريون في ألمانيا على منشورات باللغة العربية تطالبهم بالرحيل عن ألمانيا، بمنشورات مماثلة لكن باللغة الألمانية.

وكتب اللاجئون في الرسالة “في وطننا دكتاتور وحرب قائمة، حالما ينتهيان سوف نعود، لستم مضطرين للكتابة بالعربية في المرة القادمة، لأننا أتقنّا الألمانية وتعلمناها”، وفق ما نقل حساب “لاجئون بلا حدود”، الاثنين 18 أيلول.

وكانت صور لمنشورات انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، قيل إن مواطنين ألمانيين كتبوا عليها باللغة العربية عبارة “ارجعوا إلى وطنكم”.

واستقبلت ألمانيا ما يزيد عن 1.2 مليون لاجئ، منذ عام 2015، معظمهم من سوريا والعراق وأفغانستان، وسط تزايد خطابات “الكراهية” ضدهم من قبل الأحزاب اليمينية المعادية للهجرة، والتي تتهم اللاجئين بتعريض أوروبا لخطر “الإرهاب الإسلاموي”.

وشهد عام 2016 تزايدًا في الاعتداء على اللاجئين من قبل أنصار اليمين المتطرف، وأحصت الداخلية الألمانية في الفترة ما بين كانون الثاني وأيار 2016، أكثر من 1100 جنحة، بينها 449 استهدفت مراكز الإيواء و654 طالت لاجئين خارج تلك المراكز.

في حين يقول مكتب مكافحة الجريمة الألماني إن الهجمات على مراكز لإيواء اللاجئين في ألمانيا قد انخفضت بشكل “ملفت”، خلال العام الجاري، إذ سجل المكتب نحو 93 حالة اعتداء في الربع الأول من عام 2017، بينها 47 حالة استُعمل فيها العنف وأدت لإصابات.

وشملت الاعتداءات هجمات بمتفجرات وإضرام النيران إضافة إلى اعتداءات بدنية، فيما تعتبر منشورات “الكراهية” تلك الأولى من نوعها.

مقالات متعلقة

  1. "ارجعوا إلى وطنكم".. عبارة موجهة للاجئين في شوارع مدن ألمانية
  2. القبض على جندي ألماني انتحل شخصية لاجئ سوري
  3. شركة ألمانية تخصص رقمًا باللغة العربية لتأمين الشقق السكنية
  4. "أبواب" جريدة باللغة العربية يوزعها كتّاب سوريون في ألمانيا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة