× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

“Google” تتعاون مع خبرات في “HTC”

مديرا الشركتين التنفيذيين (رويترز)

مديرا الشركتين التنفيذيين (رويترز)

ع ع ع

ضمت شركة “Google” العالمية خبرات صناعة هواتف “Pixel” في شركة “HTC”.

ووفق ما ترجمت عنب بلدي عن مدونة “Google” الرسمية اليوم، الخميس 21 أيلول، فإن الشركة وقعت العقد مع  “HTC”، واعتبرتها “مراهنة كبيرة في سوق الأجهزة”.

وذكرت الشركة أنها بصدد تقديم أفضل تجربة، عبر الأجهزة والبرامج والخدمات، إلى الأشخاص حول العالم.

وأكدت استعدادها للكشف عن الجيل الثاني من منتجات الأجهزة، في 4 تشرين الأول المقبل، “نحن متحمسون حول تشكيلة 2017، باعتبارها مستوحاة مما نحن بصدد عرضه على مدى السنوات الخمس المقبلة”.

الصفقة جاءت بعد أنباء عن نية “Google” الاستحواذ على “HTC”، وتمثلت بعملية شراكة أو تعاون من خلال ضم فريق صانعي هواتف “Pixel” إلى فريقها.

بموجب الاتفاق تدفع “Google” مبلغ 1.1 مليار دولار للشركة التايوانية، مقابل انتقال فريق من المهندسين والموظفين “الموهوبين”، ليعملوا ضمن كادر الشركة الأمريكية.

وقالت الشركة إنها ستتمكن من استخدام حقوق الملكية الفكرية لـ “HTC”، إضافة إلى جميع براءات الاختراع في هواتفها المقبلة، بموجب الصفقة.

بدورها أكدت الشركة التايوانية أنها ستستمر في صناعة الهواتف الذكية، مشيرةً إلى أنها تعمل حاليًا على إنتاج “هاتف رائد”.

ولفتت إلى أن الصفقة “لن تؤثر على خطط الشركة ومستقبلها في سوق الهواتف الذكية”.

واستغرب خبراء تقنيون تنازل “HTC” عن أفضل كوادرها لصالح الشركة الأمريكية، وعزا بعضهم السبب لظروف مالية تمر بها الشركة التايوانية، أو ربما أسباب أخرى تتكشف في المستقبل.

كما وصف آخرون الصفقة بأنها “استحواذ غير معلن”، متسائلين عما سيحل بشركة “HTC”، بعد اكتمال الصفقة بداية عام 2018، وفق الإعلان الرسمي من قبل الشركتين.

مقالات متعلقة

  1. حلّق حول العالم مع تطبيق "Google Earth VR" (فيديو)
  2. "Google Translate" تُطوّر ترجمة النصوص العربية لجمل "أكثر دقة"
  3. رسميًا.. "HTC" تطلق هاتفها المرن "U 11" (فيديو)
  4. مارشميلو Marshmallo، الاسم الجديد لإصدارات اندرويد Android.

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة