× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

صور الأسد تعود إلى مدينة التل بريف دمشق

رفع صورة الأسد في حي بيدر السلطاني- 26 أيلول 2017(المركز الإعلامي في التل فيس بوك)

ع ع ع

عادت صور رئيس النظام السوري، بشار الأسد، إلى مدينة التل بريف دمشق بعد أشهر من خروج مقاتلي المعارضة منها.

ونشرت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي أمس، الأربعاء 27 أيلول، صورًا لرئيس النظام في حي بيدر السلطاني، إضافة إلى رسم وجه الأسد على جدران المدينة.

وقال “المركز الإعلامي الرسمي لمدينة التل”، الموالي للنظام، عبر “فيس بوك” إن الصور تأتي برعاية من مجلس المدينة ومبادرة من لجنة حي بيدر السلطاني.

من جهتها قالت “تنسيقية التل” عبر “فيس بوك” إن “عبادة الأصنام والتعبد للصور عادت للمدينة، وكأن تلك الدماء الزكية ذهبت عبثًا وأصوات التعذيب أصبحت من المنسيات”.

وتساءلت التنسيقية “كيف يطيب عيشكم يا أهل التل ويسكن حالكم وأنتم مدينة الألف شهيد ومئات المعتقلين، وترفعون صورة من قتلهم ومن اعتقلهم، وكأنكم تشكرونه على القتل والتعذيب والتشريد فهل ترضون الذل والهوان؟”.

وكانت مدينة التل خضعت لسيطرة النظام، مطلع كانون الأول من العام الفائت، بعد خروج مقاتلي المعارضة وعائلاتهم باتجاه محافظة إدلب، وفق اتفاق تسوية مع النظام السوري برعاية روسية.

وشهدت المدينة، الفترة الماضية، حملة اعتقالات طالت شباب التل، وسحبوا إلى المعارك مع “درع القلمون” التابع لقوات الأسد لقتال تنظيم “الدولة الإسلامية” في ريفي حمص وحماة.

وتعتبر المدينة من أوائل المدن التي احتجت ضد النظام، وسيطرت عليها فصائل المعارضة في بداية الثورة، وتعرضت لقصف وحصار خانق استمر لمدة أربع سنوات.

مقالات متعلقة

  1. "درع القلمون" تسوق 85 شابًا من التل إلى جبهات وادي بردى
  2. شباب من التل جنّدوا في "درع القلمون" وقتلوا في ريف حماة
  3. لجنة تواصل التل: وفد روسي أجّل زيارته لعدم حصوله على الموافقة
  4. دفعة جديدة من شباب التل قتلى في حماة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة