× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

إقليم كردستان يناقش الرد على العقوبات.. تركيا وإيران تتوعدان

جلسة لبرلمان إقليم كردستان العراق 2017 (انترنت)

ع ع ع

طالبت قيادات كردية المجتمع الدولي بوقف إجراءات بغداد العقابية التي اتخذتها إثر تصاعد حدة الخلاف على خلفية استفتاء الإقليم للاستقلال، والذي أجري الاثنين 25 أيلول الجاري.

وعقد مجلس الوزراء في إقليم كردستان، اليوم الخميس 28 أيلول، اجتماعًا لبحث القرارات، والعقوبات التي فرضتها الحكومة العراقية على الإقليم بسبب الاستفتاء.

كما سيجتمع برلمان الإقليم السبت المقبل بحضور أعضاء الحكومة، للرد على هذه الإجراءات.

في الأثناء أعلن مطار أربيل تعليق جميع الرحلات الدولية اعتبارًا من الساعة السادسة مساء غد الجمعة.

وقالت مديرة المطار، تالار فائق صالح، لوكالة الصحافة الفرنسية اليوم الخميس، “جميع الرحلات الدولية، من دون استثناء، من مطار أربيل وإليه، ستعلق اعتبارًا من الساعة السادسة من مساء الجمعة، إثر قرار مجلس الوزراء العراقي، ورئيس الحكومة حيدر العبادي”.

وكان العبادي طلب من حكومة كردستان تسليم مطاري أربيل والسليمانية، وإلا فإنه سيأمر بوقف كل الرحلات الجوية الدولية المباشرة من وإلى الإقليم.

وهو ما قوبل بالرفض من قبل وزير النقل في إقليم كردستان، مولود باوه مراد، الذي اعتبر أن المطارات بُنيت بميزانية الإقليم.

وعقب الإعلان عن نتائج الاستفتاء التي جاءت مؤيدة للاستقلال بنسبة 92%، أعلن مجلس القضاء الأعلى العراقي، فتح تحقيق بحق مسؤولين في إقليم كردستان لعدم التزامهم بتطبيق قرار المحكمة الاتحادية العليا بعدم إجراء الاستفتاء.

وكانت المحكمة الاتحادية العليا، وهي أعلى سلطة قضائية بالعراق، أصدرت في 18 أيلول الجاري قرارًا بوقف إجراءات الاستفتاء.

وصادق البرلمان العراقي العبادي، أمس الأربعاء، على قرار يلزم الحكومة بإرسال قوات إلى منطقة كركوك النفطية، ومناطق أخرى متنازع عليها، والسيطرة على حقول النفط هناك.

فيما دعا العبادي إلى إلغاء الاستفتاء، رافضًا الحوار على أساس نتائجه.

ومع تصاعد ردود الفعل الإقليمية أعلن رئيس هيئة الأركان الإيرانية، محمد باقري، أن قوات إيرانية وعراقية مشتركة ستتفقد، اليوم الخميس، الحدود المشتركة، في إطار تنسيق عسكري متسارع بين العراق، وإيران، وتركيا، مؤكدًا استعداده لدعم سيطرة بغداد على الحدود المشتركة.

بينما شن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، خلال كلمة له في حفل تخريج لأكاديمية الشرطة، هجومًا حادًا على رئيس إقليم كردستان العراق، مسعود البارزاني، واعتبر أن الاستفتاء سيشعل أزمات خطيرة في المنطقة بحسب تعبيره.

وأكد رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدرم، أن إيران، وتركيا، والعراق تبذل قصارى جهدها لتجاوز ما أسماها أزمة استفتاء كردستان بأقل الخسائر.

مقالات متعلقة

  1. "الإدارة الذاتية" تفتح حدودها مع كردستان العراق بعد تلقيه تهديدات
  2. رفع حظر الرحلات الجوية عن مطاري إقليم كردستان العراق
  3. كردستان العراق: قرار تمديد حظر الطيران "عقاب جماعي"
  4. الحظر الجوي على إقليم كردستان يبدأ اليوم وسط تتالي العقوبات

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة