× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

“صرح جديد” في حلب “تخليدًا لشهداء الجيش الروسي”

"نصب تذكاري" في منطقة السليمانية بحلب، تخليدًا لقتلى للجيش الروسي (فيس بوك)

ع ع ع

دشن محافظ حلب، حسين دياب، “نصبًا” جديدًا وسط مدينة حلب تخليدًا “لذكرى شهداء الجيش السوري والروسي”، بالتزامن مع الذكرى الثانية لبدء التدخل العسكري الروسي في سوريا.
وحضر الافتتاح، الذي جرى اليوم، السبت 30 أيلول، الجنرال الروسي رئيس لجنة المصالحة الروسية السورية، إيغور إيميليانوف، بالإضافة إلى عدد من مسؤولي النظام في حلب.
و”النصب” الذي تداولت صورته صفحات “فيس بوك” موالية للنظام تم وضعه في دوار “التلفون الهوائي، في حيّ السليمانية، على بعد أمتار من مقر فرع الأمن السياسي في حلب.
المحافظ والجنرال إيميليانوف ألقيا كلمتين امتدحا فيهما “بطولات الجيش السوري والروسي في دحر الإرهاب”.

ويتزامن بناء النصب مع الذكرى الثانية لبدء التدخل الروسي إلى جانب النظام السوري في العمليات العسكرية ضدّ المناطق الخارجة عن سيطرة النظام، ذلك التدخل أدى إلى مقتل الآلاف من السوريين وتدمير واسع في البنى التحتية.

وتم خال الافتتاح نشر أعلام النظام السوري إلى جانب الأعلام الروسية في محيط الساحة.

وتنتشر صور الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بشكل كثيف في المدينة، إلى جانب صور بشار الأسد، فضلًا عن انتشار عناصر الشرطة الروسية.

وكانت روسيا داعمًا أساسيًا للنظام في السيطرة على كامل المدينة نهاية العام الماضي، إثر تكثيف حملة القصف الجوي على الأحياء الشرقية التي كانت محاصرة آنذاك.

مقالات متعلقة

  1. القصف الروسي يخرج جميع مشافي حلب عن الخدمة
  2. مظاهرة في حلب تنديدًا بالقصف الروسي ورفضًا لمحاولات التهجير
  3. "الجيش الحر" يخرج مقاتلين جدد شمالي حلب
  4. مقاتلو "الجيش الحر" على مشارف الباب بريف حلب

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة