× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

ضحايا بقصف جوي على معرة النعمان جنوبي إدلب

آثار القصف الجوي على سوق مدينة معرة النعمان جنوبي إدلب - 8 تشرين الأول 20017 (مركز المعرة الإعلامي)
ع ع ع

قصف الطيران الحربي التابع للنظام السوري مدينة معرة النعمان في ريف إدلب الجنوبي، ما أدى إلى سقوط ضحايا وجرحى بين المدنيين.

وأفاد مراسل عنب بلدي في ريف إدلب اليوم، الأحد 8 تشرين الأول، أن مجزرة راح ضحيتها خمسة مدنيين على الأقل في مدينة معرة النعمان، جراء استهداف الطيران الحربي للسوق الشعبي في المدينة بغارة جوية.

وأشار إلى أن الغارات الجوية استهدفت أيضًا مدينة جرجناز، دون ورود أي أنباء عن ضحايا وجرحى.

بينما ذكرت وسائل إعلام النظام السوري أن “سلاح الجو الروسي استهدف مواقع وتحركات جبهة النصرة بريف حماة الشمالي وريف إدلب الجنوبي”.

ويأتي القصف الجوي بالتزامن مع المعركة التي بدأتها “هيئة تحرير الشام” على قرية أبو دالي في ريف إدلب الجنوبي، وتمكنت من السيطرة عليها صباح اليوم.

وكانت وزارة الدفاع الروسية أنكرت في الأيام الماضية قصف طائراتها للأحياء السكنية في مدينة إدلب وريفها، وقتلها لعشرات المدنيين.

إلا أن “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” أصدرت تقريرًا بعنوان “قوات الحلف السوري- الروسي تدمر دمويًا اتفاقيات أستانة”، استعرضت فيه انتهاكات روسيا والنظام في مدينة إدلب.

وجاء في التقرير أن روسيا والنظام بدآ حملة عسكرية مكثفة على إدلب، في 19 أيلول الماضي، ووثق التقرير ما لايقل عن 714 غارة جوية على المحافظة، إضافة إلى 13 برميلًا متفجرًا ألقاهم طيران النظام السوري في غضون ثمانية أيام.

واستهدفت الغارات المنشآت الحيوية المدنية أبرزها مشاف ومراكز للدفاع المدني ومدارس ومحطات تحويل الطاقة الكهربائية.

مقالات متعلقة

  1. أسواق إدلب تحت النار.. مجزرة في معرة النعمان
  2. ضحايا في قصف على معرة النعمان
  3. ضحايا ودمار في قصف الطيران الحربي مدينة إدلب
  4. ضحايا مدنيون جراء استهداف "الحربي" مدينة إدلب

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة