× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“الحرس الثوري” ينعي قائد كتيبة “فاتحين” في سوريا

اللواء في "الحرس الثوري" الإيراني، عبد الله خسروي (تويتر)

اللواء في "الحرس الثوري" الإيراني، عبد الله خسروي (تويتر)

ع ع ع

نعى “الحرس الثوري” الإيراني، اللواء عبد الله خسروي، الذي قتل خلال المعارك في سوريا.

ووفق ما ترجمت عنب بلدي عن مواقع إيرانية اليوم، الأحد 15 تشرين الأول، فإن وكالة أنباء قوات التعبئة (الباسيج) الإيرانية، اعترفت بمقتل “الحاج خسروي” في سوريا.

ولم تحدد الوكالة مكان مقتل الخسروي إلا أن حسابات مناصرة لتنظيم “الدولة الإسلامية”، ذكرت أنه قتل في معارك ريف حمص الشرقي.

وتقول الوكالات الإيرانية عادة إن القتلى في سوريا “يستشهدون أثناء دفاعهم عن مرقد السيدة زينب”.

وتخوض قوات الأسد والميليشيات المساندة معارك ضد التنظيم في ريف حمص الشرقي والبادية السورية حتى اليوم، بتنسيق مع “الحرس الثوري” على الأرض، وتغطية من الطيران الروسي.

ووفق مواقع إيرانية فإن خسروي انتسب منذ ثماني سنوات إلى “الحرس الثوري”، ويقود قائد كتيبة “فاتحين” العاملة في سوريا.

ولم تذكر المواقع تفاصيل أخرى، وأشار بعضها إلى أن التفاصيل حول مقتله ستنشر فيما بعد.

وشارك مقاتلو “الحرس الثوري” و”الباسيج”، بشكل ملحوظ في معارك سوريا، إلى جانب إشرافهم على عدة ميليشيات أجنبية: عراقية، لبنانية، أفغانية، وباكستانية.

وقتل أكثر من خمسة قياديين في “الحرس الثوري”، خلال آب في سوريا، وفق ما رصدت عنب بلدي، كان أبرزهم اللواء محمد خوش محمدي، والقيادي محمد تاجبخش والمستشار مرتضى حسين بور.

مقالات متعلقة

  1. مقتل لواء في "الحرس الثوري" الإيراني في سوريا
  2. مقتل قيادي ومستشار في "الحرس الثوري" الإيراني في سوريا
  3. معارك حلب تنهي مسيرة ضابط في الحرس الثوري الإيراني
  4. ثمانية قتلى لـ "الحرس الثوري" الإيراني في معارك حلب

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة