× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

ألمانيا.. رفض سياسي وشعبي لتخصيص عطل إسلامية

فعاليات عيد الفطر في ألمانيا - تموز 2016 (Getty)

فعاليات عيد الفطر في ألمانيا - تموز 2016 (Getty)

ع ع ع

أثار قرار وزير الداخيلة الألماني، توماس دي ميزيير، جدلًا في الأوساط الشعبية والحزبية بعد إعلانه عن مقترحات لتخصيص عطل رسمية للمسلمين في ألمانيا.

ورفض زعيم حزب الخضر، جيم أوزدمير، في حديث إلى صحيفة “باساور نويه بريسه” الألمانية، الأربعاء 18 تشرين الأول، مقترحات وزير الداخلية، معتبرًا أنه “لا داعي لذلك لأن المسلمين يأخذون إجازة في أيام العطل”.

وكان دي ميزيير قال إن البرلمان الألماني على استعداد لمناقشة اعتماد العطل الإسلامية في الولايات التي يقطنها عدد كبير من المسلمين.

ويعيش مايقارب 4.5 مليون مسلم في ألمانيا، البالغ إجمالي عدد سكانها 82.3 مليون نسمة، وفقًا لإحصائيات صادرة نهاية عام 2015، معظمهم أتراك.

إلا أنه من المتوقع أن عددهم أكثر من ذلك بسبب حركة اللجوء التي شهدتها ألمانيا في العامين الماضيين، من بلدان ذات أغلبية مسلمة، وهي سوريا والعراق وأفغانستان ودول البلقان.

من جانبها، أجرت صحيفة “بيلد” الألمانية استطلاعًا للرأي أظهر أن سبعة من بين عشرة أشخاص، بنسبة 70%، يرفضون تخصيص يوم رسمي لعطلة المسلمين، فيما أيد شخص واحد من بين 13 شخصًا، بنسبة 7.8%، هذه الفكرة.

كما رفض الأمين العام لحزب الاتحاد المسيحي الاجتماعي، أندرياس شويير، اقتراح وزير الداخلية، وقال “لن يكون هناك يوم عطلة إسلامي مع الحزب المسيحي الاجتماعي”، وفق ما نقلت قناة “DW” عنه.

فيما رحب رئيس المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا، أيمن مزيك، بتصريحات وزير الداخلية، معتبرًا أنها خطوة نحو دعم الاندماج في المجتمع الألماني.

مقالات متعلقة

  1. ألمانيا تناقش اعتماد العطل الإسلامية رسميًا
  2. ألمانيا: عدد طلبات اللجوء تراجع بنسبة 66%
  3. 100 ألماني لقوا حتفهم في سوريا والعراق
  4. ألمانيا تنهي الجدل حول إجراءات لم الشمل للسوريين

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة