× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

ثلاثة فيالق تجمع فصائل “درع الفرات” ضمن “هيئة أركان”

العقيد هيثم العفيسي قائد "اللواء 51" في "الجيش الحر" ونائب رئيس "هيئة الأركان" المزمع الإعلان عنها شمالي حلب - تشرين الأول 2017 (عنب بلدي)

العقيد هيثم العفيسي قائد "اللواء 51" في "الجيش الحر" ونائب رئيس "هيئة الأركان" المزمع الإعلان عنها شمالي حلب - تشرين الأول 2017 (عنب بلدي)

ع ع ع

تعمل فصائل “الجيش الحر” العاملة ضمن غرفة عمليات “درع الفرات”، على تأسيس “هيئة أركان” تجمع كافة الفصائل تحت رايتها.

وقال العقيد هيثم العفيسي قائد “اللواء 51” في “الجيش الحر”، في حديث إلى عنب بلدي اليوم، الاثنين 23 تشرين الأول، إن الساعات المقبلة ستشهد ولادة “هيئة أركان” بقيادة موحدة لجميع الفصائل في منطقة “درع الفرات”.

ولم يُعلن عن تشكيل الهيئة بشكل رسمي، إلا أن العفيسي أكد أن بيانًا سيصدر خلال الساعات المقبلة، يوضح توزيع الفصائل ضمنها.

وعملت الفصائل منذ آب 2016 ضمن غرفة العمليات، واستطاعت السيطرة على مناطق واسعة شمالي حلب، وطرد تنظيم “الدولة الإسلامية” من المنطقة.

ووفق القيادي فإن فصائل “درع الفرات” ستجمع ضمن ثلاثة فيالق، وتتبع لهيئة الأركان مباشرة، والتي تأخذ منها التعليمات الكاملة.

ويشغل العفيسي منصب رئيس “هيئة الأركان”، ووصفها بأنها “مشروع وطني يعمل بتراتبية عسكرية يسيره قادة عسكريون”.

ولم يذكر تفاصيل أخرى حول آلية العمل ضمن “الهيئة”، إلا أنه أكد أن “المنطقة تتجه نحو الاستقرار وليس لتشكيل عصابات أو كيانات جديدة”.

وكانت فصائل غرفة العمليات اعتقلت صباح اليوم، قادة تشكيل جديد حمل اسم “أسد الله الحمزة”، واعتبر القيادي أنه “تأسس لخلق التوتر وزعزعة أمن المنطقة”.

وهدد بمواجهة أي فصيل جديد يتشكل دون علم هيئة الأركان التي سيعلن عنها قريبًا.

مقالات متعلقة

  1. رسميًا.. هيكلية عسكرية ومدنية جديدة لـ"درع الفرات" وفصائلها
  2. فصائل في إدلب تبحث التوجه إلى "درع الفرات" بعد توقف الدعم الأمريكي
  3. تنظيم "الدولة" يحبط هجوم الباب ويسبب خسارة قاسية لتركيا
  4. ثمانية كيلومترات تفصل "الجيش الحر" عن مدينة الباب

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة