× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

نتنياهو يحث كردستان العراق على “نيل الحرية”

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو_(انترنت)

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو_(انترنت)

ع ع ع

حث رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، الكرد في إقليم كردستان العراق على “نيل الحرية”، من خلال الاستقلال عن العراق.

وقال نتنياهو في كلمة له بمناسبة ذكرى اغتيال وزير السياحة الإسرائيلي، رحبعام زئيفي، أمس 24 تشرين الأول، إن “الكرد يظهرون نضجًا وطنيًا ودوليًا، وينبغي على العالم أن يبدي اهتمامًا بأمنهم ومستقبلهم”.

يتزامن ذلك مع دعوات أطلقتها حكومة الإقليم اليوم، طالبت فيها حكومة بغداد يوقف فوري لإطلاق النار، وتجميد نتائج عملية الاستفتاء، والبدء بحوار مفتوح بين حكومة الإقليم والحكومة الاتحادية على أساس الدستور العراقي.

وقرر برلمان الإقليم، أمس الثلاثاء، تأجيل الانتخابات البرلمانية المحلية ثمانية أشهر جراء الأزمة السياسية الحادة مع الحكومة العراقية، التي استعادت السيطرة على مناطق مهمة متنازع عليها مع أربيل.

وكانت القوات العراقية بدأت، في 16 تشرين الأول الجاري، عملية عسكرية في المناطق المتنازع عليها، بعد إمهال الإقليم عدة أيام لإلغاء نتائج الاستفتاء، الذي أجراه في 25 أيلول الماضي.

وترفض بغداد الاعتراف بالاستفتاء ونتائجه، وتواصل قواتها عملياتها العسكرية والأمنية في هذه المناطق.

وأضاف نتنياهو أن “النضال الكردي في سبيل نيل الحرية يمر من دولة إلى أخرى، حيث يخوص الكرد الشهام معركتهم تحت ظروف النقص وقلة الموارد وأمام عالم غير مبال يتنكر لهم”.

وكان 92% من الناخبين أيدوا استقلال إقليم كردستان في الاستفتاء، الذي أجري في 25 أيلول الماضي، وسط أجواء متوترة ورفض عراقي وإقليمي ودولي، باستثناء إسرائيل التي باركت الخطوة ودعت الكرد للمضي قدمًا نحو الاستقلال.

مقالات متعلقة

  1. بدء التصويت على استقلال إقليم كردستان في أجواء متوترة
  2. أكثر من 50 ألف لاجئ سوري إلى كردستان العراق
  3. بعد التهديد بإغلاق صنبور النفط.. أردوغان يتوعد كرد العراق بمجاعة
  4. المحكمة الاتحادية العراقية تقضي بعدم دستورية استفتاء كردستان

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة