× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

جرابلس.. اعتقال قيادي ظهر في إصدار لتنظيم “الدولة”

القيادي في تنظيم "الدولة"، عبد الله خلف العلي (المؤسسة الأمنية في جرابلس)

القيادي في تنظيم "الدولة"، عبد الله خلف العلي (المؤسسة الأمنية في جرابلس)

ع ع ع

اعتقلت المؤسسة الأمنية في جرابلس، شمالي حلب، قياديًا في تنظيم “الدولة”، ظهر في إحدى إصدارات المكتب الإعلامي لـ “ولاية الخير”، كما يطلق التنظيم على محافظة دير الزور.

وقال الأمني في المؤسسة، “أبو عقبة”، لعنب بلدي اليوم، الخميس 26 تشرين الأول، إن القيادي في التنظيم، عبد الله خلف العلي، ألقي القبض عليه أمس الأربعاء.

ولا يصدر تنظيم “الدولة” عادة أي تفاصيل عن قيادييه المعتقلين على يد أكثر من جهة، خلال المعارك ضد التنظيم في مناطق انتشاره.

ووفق الأمني فإن خلف العلي عراقي الجنسية وكان في الرقة، مشيرًا إلى أنه انتقل إلى الريف الشمالي الشرقي من حلب، بعد سيطرة قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) على الرقة.

وأوضح “أبو عقبة” أن القيادي اعتقل على حاجز “العون”، الذي يعد بوابة الدخول إلى مناطق “درع الفرات”.

ورصدت عنب بلدي تسجيلًا مصورًا نشرته “ولاية الخير”، في وقت سابق، وظهر فيه خلف العلي يطلق النار من بندقية على فم أحد الأسرى لدى التنظيم ويرديه قتيلًا.

وتعتذر عنب بلدي عن عدم نشر التسجيل المصور.

بدورها ذكرت شبكة “الرقة 24″، أن “خلف العلي أحد قياديي داعش بريف حلب الشمالي الشرقي عراقي الجنسية هرب من الرقة بعد دفع مبالغ ضخمة لـ (قسد) لتهريبه”.

وفر العشرات من مقاتلي تنظيم “الدولة”، خلال المعارك الأخيرة التي أفضت إلى سيطرة “قسد” على الرقة.

وقال الناطق الرسمي باسم القوات، طلال سلو، في حديث سابق لعنب بلدي، إن 275 مقاتلًا للتنظيم سلموا أنفسهم.

بينما نقل بعض المقاتلين عبر باصات إلى مناطق انتشار التنظيم المتبقية شرقي سوريا.

مقالات متعلقة

  1. إعدام أربعة قياديين في تنظيم "الدولة" شمال حلب
  2. "الجيش الحر" يسيطر على مدينة جرابلس بالكامل
  3. لغم "داعشي" يقتل مصور "أحرار الشام" في جرابلس
  4. مسؤول تركي: بدء عودة أهالي جرابلس إلى المدينة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة