× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

ثماني ضحايا في الغوطة الشرقية.. القصف مستمر

تعبيرية: فرق الدفاع المدني في بلدة كفربطنا بالغوطة الشرقية - 1 تشرين الأول 2017 (الدفاع المدني في فيس بوك)

تعبيرية: فرق الدفاع المدني في بلدة كفربطنا بالغوطة الشرقية - 1 تشرين الأول 2017 (الدفاع المدني في فيس بوك)

ع ع ع

قتل ثمانية مدنيين وأصيب آخرون جراء قصف بالقذائف استهدف مدن وبلدات الغوطة الشرقية.

وقال مركز “الغوطة الإعلامي”، اليوم 26 تشرين الأول، إن مدن الغوطة الشرقية تتعرض للقصف ما أدى إلى ثماني ضحايا وعدد من الجرحى.

في حين لم تشر وسائل إعلام النظام لهذه العمليات حتى ساعة إعداد الخبر.

وكان “فيلق الرحمن” العامل في الغوطة الشرقية، أعلن مساء أمس، عن مقتل العشرات من قوات الأسد في الكمين الثالث عشر، على جبهات شرق دمشق، تم فيه تفجير العقدة الرئيسية لشبكة الأنفاق التي أعدتها قوات الأسد لاقتحام المنطقة، بحسب بيان له.

بدوره ذكر “الدفاع المدني” في ريف دمشق، أن قصفًا طال مدينة دوما وسقبا، ما خلف ست ضحايا في دوما، وضحيتين في سقبا، مع استمرار عمليات القصف.

وتتعرض مدن وبلدات الغوطة الغربية لقصف بالبراميل المتفجرة، في محاولة قوات النظام والميليشيات التابعة لها لاقتحام المنطقة، إلا أنها تتكبد خسائر كبيرة دون إحراز أي تقدم.

وانضمت الغوطة الشرقية إلى مناطق “تخفيف التوتر”، المتفق عليها في محادثات أستانة بين الدول الضامنة (تركيا وروسيا وإيران)، إلا أن النظام السوري لم يوقف قصف المنطقة.

ويتضمن الاتفاق فك الحصار عن المنطقة وإدخال المواد الأساسية، دون أي إعاقات أو ضرائب أو أتاوات، ويهتم بإطلاق سراح الموقوفين والمعتقلين من الأطراف المعنية بهذا الاتفاق، لكن التنفيذ لم يبدأ إلى الآن.

مقالات متعلقة

  1. قصف بالطيران الحربي على دوما يوقع ضحايا وجرحى
  2. ضحايا أطفال جراء تسمم بمواد غذائية في الغوطة الشرقية
  3. ضحايا في قصف مستمر على الغوطة الشرقية
  4. "جيش الإسلام" يعلن مقتل 13 عنصرًا للنظام على جبهة الريحان

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة