× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

أمريكا تكشف عن وثائق سرية حول اغتيال جون كنيدي

الرئيس الأسبق جون كنيدي (انترنت)

الرئيس الأسبق جون كنيدي (انترنت)

ع ع ع

قررت السلطات الأمريكية نشر بعض الوثائق السرية المتصلة باغتيال الرئيس الأسبق، جون كنيدي، عام 1963.

وقال مسؤولون كبار في البيت الأبيض، إن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قرر حجب بعضها لمزيد من المراجعة بناء على طلب مكتب التحقيقات الاتحادي “FBI” ووكالة المخابرات المركزية “CIA”.

وأمهل ترامب الوكالات الحكومية مدة 180 يومًا لتدرس الوثائق، وتشرح أسباب حجبها، وفق ماذكرت وكالة “رويترز” أمس.

وسينشر الأرشيف الوطني الأمريكي قريبًا 2800 وثيقة كانت سرية، ويتبعها لاحقًا المزيد من الوثائق.

وبحسب التسريبات التي أدلى بها مسؤولون لم يكشفوا أسماءهم للصحفيين، فإن ترامب اضطر للاستجابة لطلب التأجيل بنشر الوثائق، لكنه يتوقع التصريح بهذه المعلومات بأقرب وقت ممكن.

ونقلت صحيفة “بوليتيكو”، عن أعضاء في إدارة ترامب، أن الوكالات الحكومية طالبت بحجب بعض الوثائق التي تذكر أسماء عملاء ومخبرين مازالوا على رأس عملهم.

وأدى اغتيال كيندي في ولاية تكساس قبل 54 عامًا، إلى انتشار واسع لنظرية المؤامرة، بسبب اغتيال لي هارفي أوسوالد، قاتل الرئيس بعد يومين من الحادثة أثناء نقله إلى المحكمة.

وسبق لترامب أن شارك في هذه النظريات، حين أشار إلى أن والد تيد كروز، أحد أعضاء مجلس الشيوخ المعادين لترامب، شوهد برفقة أوسوالد قبل الاغتيال تمامًا، ورد عليه كروز بأنه مريض بالكذب.

الوثائق التي بدأ الكشف عنها أمس، يعود قرار رفع السرية عنها إلى العام 1992، الذي حدد يوم 26 تشرين الأول 2017، موعدًا للنشر في حال لم يكن هناك مانع أمني.

مقالات متعلقة

  1. واشنطن: الوثائق التي كشفت عنها إسرائيل "حقيقية"
  2. ترامب عبر الفيديو في تدشين السفارة الإسرائيلية بالقدس
  3. ترامب يكذّب إدارته حول التسريبات الروسية: أنا الرئيس
  4. ترامب يعين المستشار الثالث في عهده

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة