× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مقتل قيادي في قوات “النمر” في معارك دير الزور

القيادي في قوات النمر ثائر عياش - (فيس بوك)

القيادي في قوات النمر ثائر عياش - (فيس بوك)

ع ع ع

قتل ثائر عياش القيادي العسكري في قوات “النمر” المساندة لقوات الأسد في دير الزور، خلال المعارك الدائرة ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” في المحافظة.

ونعت صفحات موالية للنظام السوري اليوم، السبت 28 تشرين الأول، مقتل عياش وقالت إنه قائد عسكري “بارز”، وقتل في معارك دير الزور.

وينحد القيادي من قرية أدلين التابعة لمنطقة تل كلخ في ريف حمص الغربي، ويأتي مقتله بعد يومين من مقتل قائد “مجموعات الليوث” ثائر اسماعيل في دير الزور أيضًا.

وتعتبر مجموعات “النمر” التابعة للعميد في قوات الأسد، سهيل الحسن، من أبرز المجموعات المقاتلة في صفوف قوات الأسد، ولعبت دورًا كبيرًا في السيطرة على عدة أحياء من حلب المحاصرة.

وتلقت المجموعات خسائر كبيرة طالت القادة الكبار في المجموعات، كان أبرزهم مرافقيه الشخصيين كرام إسماعيل ومهند سليمان، وقائد فوج السحابات علي مهنا، منتصف 2016 الماضي، والنقيب علاء أحمد شمة، من فوج النمر في أيار الماضي.

وحققت قوات الأسد والميليشيات المساندة لها، في الأيام الماضية، تقدمًا واسعًا على حساب التنظيم في محافظة دير الزور، إذ سيطرت على مدينة الميادين والقرى المحيطة بها، إلى جانب السيطرة على حي الصناعة داخل مركز المدينة.

وفتحت محورًا عسكريًا على الحدود السورية العراقية تجاه مدينة البوكمال، للسيطرة عليها، وسط سباق عسكري تشهده المنطقة بين التحالف الدولي من جهة والجانب الروسي من جهة أخرى.

وتكبدت قوات الأسد في معارك دير الزور خسائر كبيرة في العنصر البشري، كان آخرها مقتل قائد الحملة العسكرية، العميد عصام زهر الدين، وتبعه العميد وائل زيزفون الذي عين خلفًا له بعد ساعات.

مقالات متعلقة

  1. مقتل مترجم الجنرال الروسي في دير الزور
  2. مقتل قائد "مجموعات الليوث" في دير الزور
  3. مقتل قائد "فوج الحيدرات" في دير الزور
  4. مقتل القائد العسكري لـ "فوج السحابات" في قوات "النمر"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة