× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“قسد” تتوسع في محيط “الخابور” شرقي دير الزور

عناصر من قوات سوريا الديموقراطية في محيط مدينة الرقة - 23 أيار 2017 - (قسد)

عناصر من قوات سوريا الديموقراطية في محيط مدينة الرقة - 23 أيار 2017 - (قسد)

ع ع ع

توسعت “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) على حساب تنظيم “الدولة الإسلامية” في ريف دير الزور الشرقي، وسيطرت على أربع قرى في محيط نهر الخابور.

وقالت الناطقة الرسمية باسم “عاصفة الجزيرة”، ليلوى العبد الله اليوم، الثلاثاء 31 تشرين الأول، إن القوات سيطرت في الساعات الماضية على كل من قرى الحريجة الشرقي، إصلاح الربيضة، جعار، الفدين الواقعة شرقي المدينة.

وأضافت، في حديث إلى عنب بلدي، أن العمليات العسكرية مستمرة في محورين على ضفاف نهر الخابور، وفي محيط قرية عكيدات الواقعة على بعد 20 كيلومترًا جنوب شرقي دير الزور.

ولم يعلّق تنظيم “الدولة” على مجريات المعارك مع “قسد” على الضفة الشرقية للفرات اليوم، إلا أنه أعلن أمس الاثنين هجومًا على مواقع القوات الكردية في حقل العمر النفطي، وقتل ستة عناصر.

وتأتي عمليات “قسد” ضمن الحملة العسكرية التي أطلقتها، منتصف أيلول الماضي، تحت مسمى “عاصفة الجزيرة”، للسيطرة على ما تبقى من أراضي الجزيرة السورية من يد تنظيم “الدولة”.

وعن المحور العسكري الذي تسير فيه “قسد” تجاه مدينة البوكمال مرورًا بحق التنك النفطي، أشارت عبد الله إلى أن المعارك مستمرة حتى الآن، ولم يتم السيطرة على الحقل حتى الآن.

وتتلقى القوات دعمًا رئيسيًا من التحالف الدولي، بالعتاد العسكري على الأرض والتغطية الجوية التي ترافق العمليات.

وكانت مصادر عسكرية قالت لعنب بلدي إن “قسد” بمساندة التحالف ستهيمن فقط على الجزء الشمالي من محافظة دير الزور، وذلك ضمن اتفاق روسي- أمريكي يطلق نفوذ قوات الأسد في الأجزاء المتبقية من المحافظة.

إلا أن الواقع العسكري على الأرض يظهر نية التحالف السيطرة على مدينة البوكمال لقطع المنفذ الذي تسعى إيران لفتحه من أراضيها مرورًا بالعراق إلى دمشق.

مقالات متعلقة

  1. "قسد" تعلن السيطرة على أربع قرى شرقي دير الزور
  2. "قسد" تغلق جيب البصيرة شرقي دير الزور
  3. "قسد" تتوغل على ضفاف الفرات غرب دير الزور
  4. "قسد": مفخخة لتنظيم "الدولة" تقتل 20 مدنيًا شرقي دير الزور

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة