× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

نعته “أحرار الشام” في معارك بيت جن.. قيادي يظهر أسيرًا في “حضر”

القيادي العسكري في "أحرار الشام"، الملقب "أبو زيد خربة غزالة" (قناة شرعي الحركة في درعا، محمد الكفري في تيلغرام)

القيادي العسكري في "أحرار الشام"، الملقب "أبو زيد خربة غزالة" (قناة شرعي الحركة في درعا، محمد الكفري في تيلغرام)

ع ع ع

ظهر القيادي العسكري في “أحرار الشام”، الملقب “أبو زيد خربة غزالة”، أسيرًا لدى اللجان الشعبية في حضر بريف القنيطرة، بعد نعيه من قبل الحركة.

وحصلت عنب بلدي على تسجيل مصور، تعتذر عن عدم نشره، الثلاثاء 7 تشرين الثاني، يظهر القيادي على الأرض قائلًا إنه دخل عن طريق إسرائيل إلى المنطقة.

وكان قياديون في الحركة والشرعي في درعا، محمد الكفري (أبو ثابت)، نعوا قبل يومين القيادي العسكري، وقالوا إنه قتل في معارك بيت جن.

واستطاعت فصائل معارضة فتح طريق لساعات، بين الغوطة الغربية لدمشق وريف القنيطرة، الجمعة الماضي، ما لبثت قوات الأسد وميليشيات “درزية” أن أغلقته باستعادة السيطرة على المناطق التي تقدمت المعارضة إليها، ضمن معركة “كسر القيود عن الحرمون”.

وتواصلت عنب بلدي مع “أحرار الشام” للوقوف على تفاصيل الأمر، وذكر قياديون فيها أن “خبر مقتل أبو زيد وصلهم دون أي تفاصيل أخرى”.

ووفق مصادر عنب بلدي، فإن القائد الميداني في “هيئة تحرير الشام”، صايل حسن العيط، من أبناء مدينة إزرع في درعا، قتل في المعارك، إلى جانب قياديين آخرين ورد اسم “أبو زيد” بينهم في وقت سابق.

واعترف النظام السوري بمقتل تسعة أشخاص وجرح أكثر من 23 آخرين، عقب تفجير سيارة مفخخة في بداية المعركة.

كما شيعت اللجان الشعبية في السويداء 16 قتيلًا شاركوا في المعارك، إلى جانب قوات الأسد، الأحد الماضي.

ومع بدء المعركة، نفى المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، أي تسهيل من قبل إسرائيل لمرور الفصائل.

وبحسب المصادر فإن العشريني “أبو زيد”، الذي ينحدر من بلدة خربة غزالة، قائد عسكري ميداني في قطاع درعا والقنيطرة ضمن الحركة.

ولفتت المصادر إلى أن نشاطه العسكري كان متركزًا في بلدة حيط، في مواجهة “جيش خالد بن الوليد”، المتهم بمبايعته تنظيم “الدولة الإسلامية”.

مقالات متعلقة

  1. مصادر: ميليشيات "حضر" تسلم النظام قياديًا في "أحرار الشام"
  2. أبرز قياديي "أحرار الشام" ينتقل إلى فصيل في "الجيش الحر"
  3. انشقاق قيادي عن "تحرير الشام" وانضمامه إلى "أحرار الشام"
  4. دعوات للإفراج عن "أبو عزام سراقب" من سجون "تحرير الشام"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة