× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

بينهم رامي مخلوف وأمراء سعوديون.. وثائق “برادياز” تكشف فساد قادة العالم

رامي مخلوف خال رئيس النظام السوري بشار الأسد (انترنت)

رامي مخلوف خال رئيس النظام السوري بشار الأسد (انترنت)

ع ع ع

بعد عام على تسريب وثائق “بنما” التي كشفت عن عمليات التهرب الضريبي لشخصيات رفيعة المستوى حول العالم، عادت الصحافة الاستقصائية إلى كشف المزيد من عمليات الفساد المالي عند زعماء العالم، عبر سلسلة وثائق “برادايز” (أوراق الجنة) التي شارك فيها الاتحاد الدولي للصحفيين الاستقصائيين، و96 منظمة إعلامية عالمية.

وطالت الوثائق التي أعلنت عنها صحيفة “زود دويتشي تسايتونغ” الألمانية، بداية شهر تشرين الثاني الجاري، وبدأت بإصدارها تباعًا، أسماء مهمة في كبرى دول العالم، مثل ملكة بريطانيا، إليزابيث الثانية، ورئيس الوزراء الكندي جاستين ترودو، إضافة إلى أسماء في الإدارة الأمريكية، وأمراء ورجال أعمال عرب.

رجل الأعمال السوري، رامي مخلوف، ابن خالة رئيس النظام السوري بشار الأسد، كان من الشخصيات التي أثبتت الوثائق امتلاكها أربع شركات في لبنان تغطي أنشطته التجارية.

لبنان.. مركز مالي لعصابة رجال الأعمال السوريين

بحسب “الاتحاد الدولي الصحفيين الاستقصائيين” فإن وثائق “بارادايز” حصلت على تسريب لكامل السجلات التجارية للبنان، هذه السجلات كشفت عن حضور كبير لرامي مخلوف وعدد من رجال الأعمال السوريين المقربين من النظام، من خلال امتلاك العديد من الشركات في لبنان، خاصة تلك التي تتعلق بالتبادل التجاري وتعاملات “الأوف شور”.

وتشير التسريبات إلى “اسم رامي مخلوف في أربع شركات، ورغم أن تاريخ تأسيس تلك الشركات يعود للأعوام بين 2001 و2003، أي في فترة تولي الأسد الابن الحكم في سوريا نفسها، إلا أن هذه الشركات ماتزال قائمة بحسب السجلات”.

أما محمد عباس، وهو رجل أعمال من أقارب رامي مخلوف وأحد شركائه، فيملك في لبنان خمس شركات ماتزال قائمة، على الرغم من إدراجه على لوائح العقوبات.

أيضًا رجال الأعمال، سامر فوز، محمد حمشو، عصام أنبوبا، نادر القلعي، عمار الشريف، متورطون في امتلاك شركات “أوف شور” على أرض لبنان تغطي أنشطتهم.

أمراء الخليج.. الثروات العائمة

كشفت التسريبات التي جمعتها وثائق “بارادايز” من سجلات “أبل باي” أن سبعة رجال أعمال سعوديين وإماراتيين، يمتلكون أغلى اليخوت في العالم، التي يقومون بشرائها وتسجيلها في جزر “كايمان” وغيرها من ملاذات التهرب الضريبي، بالاستفادة من خدمات “أبل باي”.

ويمتلك أربعة من أفراد العائلة المالكة في السعودية واحدًا من أغلى اليخوت في العالم، وهو اليخت “سيرين”، الذي يصل طوله 134مترًا، وبلغت قيمته وفقًا لعقد الشراء الذي حصلت عليها وثائق “بارادايز” 420 مليون يورو في العام 2015.

مقالات متعلقة

  1. اغتيال صحفية استقصائية شاركت في "وثائق بنما"
  2. وثائق بنما.. التمويل الخفي ساعد القوات السورية في هجماتها
  3. بعد "بنما".. ماذا تكشف "وثائق برمودا"
  4. كأس العالم

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة