× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

اتفاق ثلاثي على تأسيس منطقة “تخفيف التوتر” في الجنوب السوري

سورية نازحة من ريف درعا الجنوبي - 9 أيار 2017 -

ع ع ع

أعلنت الأردن والولايات المتحدة الأمريكية وروسيا الاتفاق على تأسيس منطقة “تخفيف التوتر” جنوبي سوريا.

وأفادت وكالة الأنباء الأردنية (بترا) اليوم، السبت 11 تشرين الثاني، أن ممثلي الدول الثلاثة وقعوا مذكرة المبادئ بهذا الشأن في عمان.

من جهته اعتبر الناطق الرسمي باسم الحكومة الأردنية، محمد المومني، أن الاتفاق خطوة هامة لوقف العنف في سوريا، وإيجاد الظروف الملائمة لحل سياسي مستدام.

وأشار المومني إلى أن الاتفاق الجديد يدعم الترتيبات المتخذة من قبل الأطراف الثلاثة، في تموز الماضي، لوقف إطلاق النار على خطوط التماس المتفق عليها.

وكانت الولايات المتحدة وروسيا اتفقتا، في تموز الجاري، على وقف إطلاق النار في جنوب سوريا، وإقامة منطقة “تخفيف توتر” في الجنوب.

ويشمل الاتفاق ثلاث محافظات: السويداء ودرعا والقنيطرة، وهضبة الجولان المحتل.

ويأتي الاتفاق بعد ساعات على لقاء الرئيسين الأمريكي، دونالد ترامب، والروسي فلاديمير بوتين، على هامش قمة “آبيك”  المقامة في فيتنام.

وقال بوتين إن “المهم تثبيت الاتفاقات حول مناطق خفض التصعيد، وتعزيز نظام وقف النار، وتوفير الظروف لبدء العملية السياسية”.

ونجح الاتفاق، في إبعاد إيران عن الحدود الأردنية والإسرائيلية حليفتي واشنطن بحدود 30 كيلومترًا عن الحدود.

مقالات متعلقة

  1. الأردن يرد على اتهامه بترحيل السوريين "جماعيًا"
  2. الأردن تحصي عدد السوريين الذين غادروا أراضيها "طوعًا" عام 2017
  3. أهداف الأردن من "تخفيف التوتر" جنوبي سوريا
  4. المعلم محذّرًا الأردن: لا قوات دولية لـ "خفض التوتر"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة