× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

جيل كبار الكرة يبدأ وداع الملاعب

اللاعب الإيطالي أندريا بيرلو (انترنت)

ع ع ع

بات عشاق كرة القدم على موعد مع اقتراب نهاية مسيرة عدد من اللاعبين الكبار الذين قدموا مستويات كبيرة خلال مشوارهم الطويل، وسحروا مشجعي الكرة المستديرة بأدائهم ونتائجهم على مدى سنوات ماضية.

عدد من اللاعبين الذين أبدعوا في مسيرتهم الكروية وصلوا إلى سن الاعتزال، ليودعوا الملاعب الدولية بانتظار اعتزالهم نهائيًا ووضع حد لمسيرتهم، ومن هؤلاء:

أندريا بيرلو

بعد 23 عامًا قضاها في الملاعب، أعلن صانع الألعاب الدولي الإيطالي السابق، أندريا بيرلو، اعتزاله اللعب نهائيًا، في 6 تشرين الثاني الجاري.

وقال بيرلو عبر حسابه في “تويتر”، إن “مغامرتي مع نيويورك انتهت، ولكن أيضًا مشواري كلاعب محترف، أشكر كل فريق كان لي شرف اللعب في صفوفه وكل زميل، كنت سعيدًا باللعب معه”.

بيرلو، البالغ من العمر 38 عامًا، تنقل بين عدة أندية إيطالية: إنتر ميلان وإسي ميلان ويوفنتوس، قبل أن ينتقل إلى نادي نيويورك سيتي الأمريكي في 2015.

وخاض بيرلو 116 مباراة دولية، وتوج بدوري أبطال أوروبا مرتين، وست مرات بالدوري الإيطالي، لكن الجائزة الأغلى كانت بطولة كأس العالم في 2006 مع منتخب إيطاليا، إضافة إلى ألقاب أخرى.

واين روني

مهاجم وكابتن المنتخب الإنكليزي، واين روني، أعلن اعتزاله اللعب دوليًا في صفوف المنتخب، في آب الماضي، لينهي مسيرته التي دامت 14 عامًا.

وبدأ روني اللعب في صفوف المنتخب لأول مرة أمام أستراليا في 2003، وكان عمره آنذاك 17 عامًا ليصبح أصغر لاعب يمثل إنكلترا في المباريات الدولية.

وأصبح روني (31 عامًا) أكبر هداف في تاريخ المنتخب بـ 53 هدفًا، كما يعتبر أكثر لاعب مثّل إنكلترا في المحافل الدولية، إذ شارك في 119 مباراة دولية.

وعلى صعيد الأندية مازال روني يلعب في صفوف ناديه السابق إيفرتون بعد 13 عامًا قضاها في صفوف مانشستر يونايتيد.

توتي

لاعب إيطالي آخر ستفتقده الملاعب، هو فرانشيسكو توتي، الذي أعلن اعتزاله بشكل رسمي، في تموز الماضي.

اللاعب (40 عامًا) سيتولى منصبًا في نادي روما الإيطالي الذي لعب في صفوفه منذ 1992 وسجل 307 أهداف في 786 مشاركة، وتوج معه في بطولة الدوري عام 2001، إضافة إلى لقبين في كأس إيطاليا، كما كان في صفوف المنتخب عندما نال بطول كأس العالم في 2006.

أرين روبن

أعلن نجم منتخب هولندا واين روبن اعتزاله اللعب دوليًا، الشهر الماضي، بعد إخفاق التأهل إلى كأس العالم في روسيا الصيف المقبل.

روبن، الذي يلعب حاليًا في بايرن ميونخ الألماني، بدأ مسيرته الدولية في 2003، وخاض 96 مباراة سجل فيها 37 هدفًا.

ومن أبرز إنجازاته مع الطواحين كان التأهل إلى نهائيات كأس العالم في جنوب أفريقيا عام 2010، قبل أن يخسر أمام إسبانيا بهدف نظيف بعد التمديد.

كما أسهم في تأهل منتخبه إلى نصف نهائي مونديال 2014 في البرازيل قبل أن يخرج أمام الأرجنتين بركلات الترجيح.

هذا ليس حال كل لاعبي هذا الجيل الذهبي، فبعض نجومه مايزالون يبدعون على البساط الأخضر، وأبرز هؤلاء الحارس الإيطالي جان لويجي بوفون، الذي يقود كتيبة الآزوري بعمر 39 عامًا.

مقالات متعلقة

  1. أشهر مسددي الركلات الحرة في تاريخ كرة القدم
  2. ميسي أفضل لاعب في العالم لعام 2015
  3. لاعبون حازوا على جائزة الكرة الذهبية في نهائيات كأس العالم
  4. "بانينكا" ليست مجرد ركلة جزاء.. من يضيعها يصبح "نكتة"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة